مستشار ياسر عرفات: القضية الكردية قضية شعب له لغته وثقافته وإرثه الروحى
مستشار ياسر عرفات: القضية الكردية قضية شعب له لغته وثقافته وإرثه الروحى

قال محمد رشيد مستشار الرئيس الراحل ياسر عرفات، إن الرئيس التركى أردوغان يعتبر استقلال كردستان بمثابة قيام دولة إرهابية على حدود تركيا، ويتجاهل حقيقة أن الأكراد يقاتلون أصدقائه من داعش والنصرة لسنوات.

 

 

وأكد رشيد عبر تدوينة على " موقع التواصل الاجتماعي تويتر"، أمس الاثنين، أن القضية الكردية قضية شعب حى له لغته وثقافته وأرثه الروحى والقومى، موضحا أن بطش أردوغان لن يخمدها وعنجهية إيران وأن العرب كانوا الأكثر تفهما لها، مشيرا إلى أن الرئيس العراقى الراحل صدام حسين كان الأكثر جرأة فى محاولة إيجاد حل سياسى مع الأكراد بتوقيع إتفاقية 11 آذار 1970 مع الملا مصطفى البرزانى.

 

 

وأوضح أن الأكراد يواجهون الظلم والاضطهاد والقتل فى تركيا حيث تعدادهم قرابة 11 مليون، مؤكدا أن تعدادهم فى إيران يقارب 5 مليون نسمة، مؤكدا أن المصالح العليا وطبيعة تطور صراعات المنطقة تفرض على الطرفين العربى والكردى بلورة مقاربات وأرضية مختلفة من التفاهمات الاستراتيجية العميقة.

 

 

وقال رشيد "بعد عقود طويلة من الغموض والتعتيم، هناك مسئولية خاصة على أكتاف صناع الفكر والرأى من العرب والأكراد تمهيدا ضروريا لمسئولية صانع القرار".

 

 


المصدر : اليوم السابع