الاتحاد الحر لنقابات عمال البحرين يؤكد وقوفه مع عمال فلسطين
الاتحاد الحر لنقابات عمال البحرين يؤكد وقوفه مع عمال فلسطين

تلقى الأمين العام للاتحاد العام لعمال فلسطين حيدر إبراهيم رسالة تضامنية من رئيس الاتحاد الحر لنقابات عمال البحرين يعقوب يوسف، وأكد فيها على الدعم الكامل في مواجهة سياسات وممارسات الاحتلال الإسرائيلي المتغطرس الذي يمارس كافة أشكال الإرهاب ضد الشعب الفلسطيني، واعتبرت الرسالة أن القضية الفلسطينية، ستبقى القضية المركزية والرئيسية للأمة العربية والإسلامية، وستظل المقدسات خطوطاً حمراء لا يمكن التهاون مع من يتجاوزها.


وندد الاتحاد الحر لنقابات عمال البحرين بممارسات الاحتلال في القدس والمسجد الأقصى، معتبراً إغلاق الحرم القدسي سابقة خطيرة منذ عام 1969.


ودعا الاتحاد إلى تضامن عمالي عربي وإسلامي مع عمال فلسطين للتحذير من اتخاذ أية خطوات وإجراءات من شأنها تغيير الوضع التاريخي والديني القائم في القدس، وهو ما سيزيد الأمر اشتعالاً، ويدفع بمزيد من الأزمات التي لن تنتهي إلا بعودة الحقوق والأراضي المغتصبة.


وقال الاتحاد: إن المقاومة حق مشروع، أقرته مواثيق الأمم المتحدة، متوجهاً بالتحية للشهداء، الذين يرتقون يومياً دفاعاً عن الأرض والعرض.


وثمن إبراهيم، وقوف عمال البحرين مع عمال وشعب فلسطين، مشيداً بالمواقف الثابتة لاتحاد عمال البحرين وقيادته النقابية الشجاعة المنحازة لقضايانا الوطنية والقومية.

المصدر : دنيا الوطن