مسلّح يصدم دورية للشرطة في «الشانزليزيه»
مسلّح يصدم دورية للشرطة في «الشانزليزيه»

أظهرت نتائج الانتخابات البرلمانية الفرنسية أمس (الاثنين)، أن الفرنسيين انتخبوا عددا قياسيا من النساء لعضوية البرلمان بعدما طرح الرئيس إيمانويل ماكرون قائمة متوازنة بين الجنسين لحزب «الجمهورية إلى الأمام» الذي ينتمي له.

وبلغ عدد النائبات 223 نائبة من بين 577 برلمانيا فازوا في الانتخابات، وهو ما يتجاوز الرقم القياسي السابق الذي بلغ 155 نائبة في الانتخابات الماضية.

وكشفت بيانات الاتحاد البرلماني الدولي التي بدأ جمعها في مطلع يونيو أن هذا يرفع فرنسا من المرتبة الرابعة والستين إلى المرتبة السابعة عشرة في الترتيب العالمي للتمثيل البرلماني للنساء والسادسة في أوروبا متجاوزة بذلك بريطانيا وألمانيا.

ويملك حزب «الجمهورية إلى الأمام» الذي فاز بأغلبية كبيرة في انتخابات أمس الأول أعلى نسبة من النساء المنتخبات بلغت 47%. وقالت كاثرين باربارو القائمة بأعمال رئيس الحزب: «لأول مرة في الجمهورية الخامسة سيشهد البرلمان تجديدا عميقا، وسيصبح أكثر تنوعا وشبابا. لكن الأهم من ذلك كله، اسمحوا لي بالإعراب عن سعادتي لأن هذا حدث تاريخي لتمثيل النساء في البرلمان». وزاد تمثيل المرأة في البرلمان بشكل مطرد في فرنسا من 12.3% في عام 2002 إلى 38.6% في الانتخابات الحالية.

من جهة أخرى، انفجرت سيارة عقب اصطدامها بدورية للشرطة الفرنسية في شارع الشانزليزيه في باريس أمس (الاثنين)، ما أربك الحركة في الشارع. وتحدث متحدث باسم الداخلية الفرنسية أن سائق السيارة في واقعة الشانزليزيه كان مسلحا وربما لقي حتفه.

ويرجح المحققون فرضية العمل المتعمد، فيما ذكر مصدر مقرب أن السائق الذي كان ممددا على الأرض وفاقدا للوعي «أصيب بجروح بالغة». وأوضح شاهد عيان أن رجال الشرطة طوقوا المنطقة القريبة من شارع الشانزليزيه وأغلقوا قصر الإليزيه الرئاسي.

وأخلت شرطة باريس موقع بناء في مسرح في الشانزيليزيه، وفرضت طوقا أمنيا على المسرح. وقالت مصادر الشرطة إن سيارة تعمدت صدم دورية للشرطة.


المصدر : عكاظ