ارتفاع صادرات الزيوت المغربية إلى أسواق أوروبا
ارتفاع صادرات الزيوت المغربية إلى أسواق أوروبا

قفزت الصادرات المغربية من زيت الزيتون نحو أوربا إلى مستويات غير مسبوقة خلال السنوات الثلاث الأخيرة، إذ بلغت ما يناهز 49 ألف طن، بقيمة إجمالية قاربت 1.2 مليون طن من زيت الزيتون المكرر والخام.

وقامت الشركات الأوربية، وخاصة الإسبانية، باستيراد ما يناهز 23 ألف طن من زيت الزيتون المغربية سنة 2015 بقيمة 654 مليون درهم، لترتفع هذه الصادرات المغربية إلى ما يقارب 25 ألف طن، بقيمة 490 مليون درهم خلال الفترة الممتدة ما بين يناير 2016 ويونيو 2017.

وارتفعت صادرات المغرب من الزيوت النباتية المعالجة والخام إلى مستويات كبيرة خلال السنوات الثلاث الأخيرة، إذ بلغت الكميات الإجمالية التي استوردتها الشركات الأوربية بشكل عام والإسبانية بشكل خاص ما يربو عن 3500 طن، بقيمة قاربت 640 مليون درهم.

وكشفت البيانات الصادرة عن وزارة الفلاحة والمالية زيادة بنسبة 22 في المائة على مستوى حجم الصادرات، ونحو 30 في المائة من حيث القيمة، إذ انتقلت الكميات التي استوردها الموردون الأوربيون من زيت الزيتون وزيت الأركان من 1.18 ألف طن سنة 2015، بقيمة 225 مليون درهم، إلى 1.41 ألف طن بقيمة 277 مليون درهم السنة الماضية.

وواصلت الشركات المغربية رفع حجم صادراتها من هذه المنتجات لتصل إلى ما يناهز ألف طن في النصف الأول من العام الجاري، وبقيمة قاربت 130 مليون درهم.

بالنسبة للدهنيات وزيوت السمك فقد صدر المغرب ما يربو عن 52 ألف طن، بقيمة مليار درهم، ونحو 4 ملايين درهم من زيت الصوجا، و700 ألف درهم من زيت عباد الشمس.

المصدر : جريدة هسبريس