الأقتصادي : 3 عوامل تشجّع تصدير السيارات من جمهورية مصر العربية
الأقتصادي : 3 عوامل تشجّع تصدير السيارات من جمهورية مصر العربية

مرحباً بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي، الأقتصادي : 3 عوامل تشجّع تصدير السيارات من جمهورية مصر العربية، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا، 3 عوامل تشجّع تصدير السيارات من جمهورية مصر العربية ، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات علي الساحة العربية والدولية ،الأقتصادي : 3 عوامل تشجّع تصدير السيارات من جمهورية مصر العربية، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، الأقتصادي : 3 عوامل تشجّع تصدير السيارات من جمهورية مصر العربية، لنقوم بعرضها علي موقعنا، 3 عوامل تشجّع تصدير السيارات من جمهورية مصر العربية ، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

الخميس 1 فبراير 2018 08:53 صباحاً ـ الأقتصادي ـ تتجه شركات السيارات خلال الفترة المقبلة لتصدير منتجاتها إلى بعض دول العالم، مستفيدة في ذلك بالمزايا الصناعية التي تمتكلها جمهورية مصر العربية ووجود عمالة فنية مدربة،  بالتزامن مع قرار الحكومة برفع حدود السحب والإيداع للدولار لشركات السيارات والذى أعطاها حرية الاستيراد والتصدير وكذلك تعويم الجنيه.

 

وأصدر البنك المركزي المصري قرارًا بإلغاء حدود السحب والإيداع التي تم وضعها منذ حوالي 4 أعوام بواقع 10 آلاف دولار أمريكي خلال اليوم، وبحد أقصى 50 ألف دولار خلال الشهر للإيداع ، وذلك عقب أزمة الدولار في السوق السوداء.

 

وصرح طارق عطا، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة جنرال موتورز جمهورية مصر العربية وشمال أفريقيا، بأن الشركة بدأت بالفعل تصدير شحنة من سيارات شيفروليه أوبترا محلية الصنع للسوق الليبية، إضافة إلى شحنتي ميني باص للمملكة العربية السعودية وغانا.

 

وقال عطا فى تصريحات لــ" جمهورية مصر العربية العربية"، أن بدء تصدير منتجات الشركة إلى الخارج يؤكد تطور هذا القطاع الحيوي، الذي يوجد به مجموعة من أكفأ المصنعيين المحليين في مجال الصناعات المغذية للسيارات، وتستمر الشركة في دعم هذا القطاع في جمهورية مصر العربية الفترة القادمة حتى تتحول جمهورية مصر العربية لواحدة من أكبر الدول الصناعية في مجال السيارات.

 

وخلال عام 2017، بدأت الحكومة دعم صناعة السيارات، حيث أعلن رئيس الهيئة الاقتصادية لقناة السويس الموافقة على إنشاء منطقة تجارية لصناعة السيارات ستقام على مساحة 200 ألف متر وسيكون ملحق بها ميناء متخصص للسيارات، إضافة إلى أكبر منطقة تجارية لعرض السيارات، علاوة على بعض قوانين صناعة السيارات التي يناقشها مجلس النواب حاليًا والتي ستدخل جمهورية مصر العربية بقوة إلى هذا المجال.

 

وقال مدير توكيل بريليانس، خالد سعد، إن وجود صناعة للسيارات في جمهورية مصر العربية ستعمل على تخفيض الأسعار ودعم التصدير ، لأن جمهورية مصر العربية أصبحت من أكثر الدول المغرية للمستثمرين حاليًا، خاصة بعد تعويم العملة.

 

وأكد سعد، في تصريحات سابقة لـ"جمهورية مصر العربية العربية"، أن الشركة ستقوم بتجميع بعض موديلاتها في مصانع الشركة البافارية بالسادس من أكتوبر خلال الفترة القادمة، للعمل على خفض تكلفة تجميع السيارات، واستيرادها من الخارج، وربما في وقت قادم ستقوم بالتصدير إلى الخارج.

 

وقرر البنك المركزي المصري بداية نوفمبر من العام الماضي تحرير سعر صرف الجنيه وتركه لحركة  العرض والطلب، وإعطاء مرونة للبنوك العاملة في السوق لتسعير شراء وبيع النقد الأجنبي بهدف استعادة تداوله داخل القنوات الشرعية، وتعدى سعر الدولار  17 جنيه حتى الآن.

 

من جانبه، قال الخبير الاقتصادي، محمد فاروق، إن بدء تصدير جمهورية مصر العربية للسيارات يعد مصدر دخل جيد وعودة للتصدير القوي مرة أخرى، مشيرا إلى أن ذلك يرجع إلى انخفاض الجنيه المصري مقابل الدولار وأصبح التصنيع في جمهورية مصر العربية جاذبا لأي مستثمر.

 

وأرجع فاروق اتجاه الشركات إلى التصدير بسبب انخفاض مبيعات السيارات في جمهورية مصر العربية، وبحث الشركات عن تعويض الشريحة التي فقدتها داخل السوق المصري.

 

وتسبب ارتفاع الأسعار إلى انخفاض القوة الشرائية للأفراد، بحسب ما أعلنه تقرير الأميك منذ أيام عن انخفاض 31،6 % في مبيعات السيارات لعام 2017 لتسجل 135.63 ألف سيارة مقابل 198 ألف سيارة في عام 2016.

 

وأشار فاروق، إلى أن قانون الاستثمار الموحد الذي تم إقراره العام الماضي سيلعب دورًا جيدا في تنشيط صناعة السيارات في جمهورية مصر العربية ، خاصة مع وجود مناطق كثيرة مؤهلة لهذه الصناعة في قناة السويس، والتي تعد منطقة مناسبة للتصنيع والتصدير في نفس الوقت، وهذا ما سيعمل على توفير منتجات محلية رخيصة السعر من السيارات داخل الدولة.

 

وأعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في آخر تقرير له، ارتفاع الصادرات المصرية خلال الـ10 أشهر الأولى من العام المنتهى 2017 إلى 21،1 مليار جنيه ، مقارنة بـ 17.8 مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام المنقضي.

 

وحاز قطاع السيارات على نسبة تصدير وصلت إلى 741 سيارة في أول 10 شهور من العام المنقضي، بما يقارب من 71 مليون دولار وفقًا لبيانات الجهاز.

نشكركم علي حسن متابعتانا، الأقتصادي : 3 عوامل تشجّع تصدير السيارات من جمهورية مصر العربية، لا تنسي الأعجاب بصفحات مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بالموقع، لتصلكم أخر الأخبار السياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي، 3 عوامل تشجّع تصدير السيارات من جمهورية مصر العربية .

المصدر : مصر العربية