"حقوق الإنسان" بالبرلمان تنتهى من جدول زيارات السجون.. وتبدأ الأسبوع المقبل
"حقوق الإنسان" بالبرلمان تنتهى من جدول زيارات السجون.. وتبدأ الأسبوع المقبل

قال النائب محمد الكومى، عضو لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، إن اللجنة المُصغرة المعنية بوضع جدول للزيارات الميدانية للجنة الفترة المقبلة، عقدت اجتماعها الأسبوع الماضى وانتهت إلى وضع جدول يتضمن سلسلة من الزيارات إلى السجون والأقسام، يبدأ تفعيله من الأسبوع الجارى.

 

وقال الكومى، فى تصريحات خاصة لـ"الإقتصادي"، أن اللجنة بدأت فى اتخاذ الإجراءات اللازمة لزيارة السجون، حيث تتطلب إذن النيابة العامة، مشيراً إلى أنه لن يتم الإعلان إعلاميًا عن الزيارات بشكل مُسبق لتحاط بأكبر قدر من السرية لتحقق الغرض منها.

 

وتابع عضو لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، أن اللجنة ليس لديها ما تخشى منه، وستنقل للرأى العام ومنتهى الشفافية ما اطلعت عليه، ونقل الحقائق المجردة، مشيراً إلى أن اللجنة سبق وزارت سجن الفيوم العمومى خلال دور الانعقاد الثانى، علاوة عن عدد من الأقسام وتأكدت من عدم وجود اعتقالات أو تعذيب ممنهج مما يثبت كذب إدعاءات منظمة "هيومان رايتس واتش". 

 

واستطرد الكومى، أن اللجنة قررت منذ اليوم الأول لصدور تقرير منظمة "هيومان رايتس واتش" التى وصفها بـ"المشبوهة"، أن يكون ردها علميًا وموضوعيًا وليس بالكلام فقط، وبدأت بعقد اجتماعًا للجنة فى حضور رئيس المجلس القومى لحقوق الإنسان ورئيس الهيئة العامة للاستعلامات والخارجية، وستؤكد من خلال زيارتها الميدانية كذب هذه المنظمة أمام العالم أجمع بالحقائق المجردة. 

 

ولفت الكومى، إلى أن المعيار الذى اعتمدته اللجنة فى اختيار السجون، مدى الكثافة العديدة بها للتأكد من عدم وجود تكدس بها ومعاملتهم المعاملة الجيدة، علاوة عن السجون المركزية، لافتاً إلى أن اللجنة ستطرق أبواب السجون والأقسام بمختلف أنحاء الجمهورية.

المصدر : اليوم السابع