استنفار أمنى على ساحل العريش بعد تفجير مدرعة.. وحملات لملاحقة خلية «العبوات»
استنفار أمنى على ساحل العريش بعد تفجير مدرعة.. وحملات لملاحقة خلية «العبوات»

أعلنت أجهزة الأمن فى شمال سيناء حالة الاستنفار القصوى فى شارع الساحل بالعريش، صباح أمس، بعد تعرّض مدرعة شرطة لهجوم إرهابى بعبوة ناسفة، ثم إطلاق الأعيرة النارية عليها من أعلى الأبنية، مما أسفر عن إصابة مجند، فيما انتشرت الأكمنة المتحرّكة بطول طريق الساحل، بالتزامن مع تمشيطه من جانب سيارات الكشف عن الألغام، للبحث عن أى عبوات ناسفة أخرى. وقالت مصادر أمنية إن «القوات أغلقت عدداً من الشوارع المؤدية إلى طريق الساحل جزئياً، وشنّت حملات مداهمة واسعة على عدد من المنازل المشتبه باختباء عناصر إرهابية فيها»، مشيرة إلى شن حملات تمشيط لعدد كبير من المزارع والمناطق الصحراوية والأبنية المتاخمة للطريق الدولى «العريش - القنطرة شرق».

وانتشرت قوات الأمن بكثافة فى عدد من المناطق المشتبه باختباء عناصر خلية العبوات الناسفة فيها، على خلفية محاولة استهداف أوتوبيس يقل الجنود، الأحد الماضى، مما أسفر عن استشهاد مجندين وإصابة 11 آخرين، كما أغلقت جميع الطرق المؤدية إلى منطقة المزارع، مع ورود معلومات عن اختباء عناصر الخلية قُرب الطريق الدولى. وداهمت قوات الأمن عدداً من المزارع والشاليهات ومنطقة ابنى بيتك، وألقت القبض على 3 عناصر يشتبه بانتمائهم لتنظيم بيت المقدس الإرهابى، وعثرت على دانة مدفع معبّأة بالمواد المتفجّرة فى إحدى المزارع. وقالت مصادر قبلية إن عناصر إرهابية أشعلت النيران فى 4 سيارات نقل محمّلة بالأسمنت، وسيارتين «ربع نقل»، وأخرى ملاكى، أثناء سيرها فى وسط سيناء.

مصرع مزارع و3 آخرين فى سقوط قذيفة هاون طائشة على جرار زراعى

وأشارت إلى أن «وقائع حرق السيارات تكرّرت للمرة الرابعة خلال شهر واحد»، موضحة أن «عناصر إرهابية استوقفت السيارات الأربع على طريق صدر حيطان بوسط سيناء، وأجبرت السائقين على النزول تحت تهديد السلاح، ثم أشعلت النيران فى السيارات، لعرقلة الأعمال التى تتم بالمنطقة».

ولقى 4 مدنيين مصرعهم فى سقوط قذيفة هاون أطلقتها عناصر إرهابية على قوات الأمن فى منطقة السكاسكة، شرق العريش، فأخطأت طريقها لتسقط على جرار زراعى خاص بمزارع، فلقى مصرعه مع 3 آخرين فى طريقهم إلى المدرسة، ونقلت الجثامين إلى مشرحة مستشفى العريش العام، بينما يتلقى الناجى الوحيد العلاج من شظايا متفرقة.

من جهة أخرى، أرسل عدد من شباب الخريجين شكاوى إلى محافظ شمال سيناء، اللواء عبدالفتاح حرحور، للاحتجاج على تعديل شروط التعيينات فى مديرية التربية والتعليم بالمحافظة، لفتحها أمام أعداد كبيرة من أبناء المحافظات الأخرى، مما يحرم أبناء سيناء من حق التعيين فيها، مشيرين إلى تغيير الوظائف المختارة فى نقابة المعلمين، بوضع وظائف جديدة تحتاج إلى تخصّصات من كليات غير موجودة فى المحافظة.

المصدر : الوطن