«إسماعيل» لرئيس شركة «مولير» العالمية: تهيئة مناخ الاستثمار في مقدمة أولويات الحكومة
«إسماعيل» لرئيس شركة «مولير» العالمية: تهيئة مناخ الاستثمار في مقدمة أولويات الحكومة

التقى رئيس الوزراء، شريف إسماعيل، مع الرئيس التنفيذي لشركة «مولير» التابعة لشركة «ميرسك» العالمية؛ لبحث فرص التعاون مع جمهورية مصر العربية في الفترة المقبلة.

وخلال اللقاء، قال رئيس الشركة إن جمهورية مصر العربية من ضمن 10 دول تسعى الشركة للتركيز عليها في الفترة القادمة، مبدياً الاستعداد للمساهمة إلى جانب الحكومة والقطاع الخاص في عدد من المشروعات وبخاصة مشروعات البنية التحتية لقطاعي النقل والطاقة.

وأكد رئيس الوزراء أن أولويات عمل الحكومة المصرية يأتي في مقدمتها تهيئة المناخ الجاذب للمزيد من الاستثمارات، وإجراء الاصلاحات التشريعية اللازمة في هذا الإطار، مشيراً إلى تطلع جمهورية مصر العربية للعمل مع الشركات العالمية في مجال المشروعات التنموية.

وأشار رئيس الوزراء إلى أن الدولة تقوم بنهضة شاملة في جميع المجالات وأن هناك قطاعات عديدة يمكن للشركة الدخول فيها، ومنها المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، ومشروع المثلث الذهبي، فضلاً عن مشروعات الكهرباء سواء فيما يتعلق بالطاقة الجديدة والمتجددة، أو تطوير الشبكات وخطوط النقل، هذا إلى جانب مشروعات التعدين، وتطوير الموانئ وبناء السفن، والصناعات البتروكيماوية، وتخزين الحبوب، بالإضافة إلى مشروعات تحلية المياه ومعالجة مياه الصرف، وكذا مشروعات النقل المختلفة في ضوء اهتمام الدولة بتطوير النقل البحري وشبكة السكك الحديدية بما في ذلك تطوير خدمات نقل البضائع وإنشاء خطوط جديدة، فضلاً عن تطوير مترو الأنفاق ومشروعات الغاز.

المصدر : بوابة الشروق