رئيس القابضة للكهرباء" يلتقى بممثلى App السويدية لبحث التعاون
رئيس القابضة للكهرباء" يلتقى بممثلى App السويدية لبحث التعاون

استقبل المهندس جابر دسوقى، رئيس الشركة القابضة لكهرباء جمهورية مصر العربية ممثلى شركة ABB السويدية، لبحث سبل التعاون مع وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة،   بحضور عدد من قيادات القطاع.

واستعرض المهندس جابر دسوقى، خلال الاجتماع التحديات التى واجهها القطاع خلال الفترة الماضية والمجهودات الكبيرة والإجراءات التى اتخذها فى مجال تامين التغذية الكهربية لسد الفجوة بين إنتاج الكهرباء والطلب عليها وحل مشكلة أزمة الكهرباء التى عانت منها جمهورية مصر العربية خلال الفترات الماضية.

وقال دسوقى، فى بيان له اليوم، أنه بفضل الدعم الفعال الذى توليه القيادة السياسية واعتبارها أمن قومى نجح القطاع فى اتخاذ العديد من الإجراءات منذ 2014 من أجل التغلب على تلك التحديات حيث تم حيث تم إضافة 6882 ميجاوات حتى نهاية عام 2015 منها حوالى 3632 ميجاوات كخطة عاجلة بالإضافة إلى استكمال تنفيذ مشروعات إنتاج الكهرباء بإجمالى 3250 ميجاوات من محطات الخطة الخمسية.

وأشار دسوقى، إلى نجاح القطاع فى إبرام تعاقد مع شركة سيمنس العالمية لإضافة قدرات جديدة للشبكة تصل إلى 14400 ميجاوات موزعة على ثلاث محطات عملاقة فى (بنى سويف- البرلس- العاصمة الإدارية) كل واحدة منها 4800 ميجاوات والتى تقوم بتنفيذها شركة سيمنس بالتعاون مع الشركات المصرية (أوراسكوم، السويدي)، ووصلت نسبة الإنجاز حتى الآن إلى 90%، ومن المتوقع الانتهاء من دخول هذه المحطات بالكامل على الشبكة الكهربائية بمايو 2018.

وأوضح دسوقى، أنه القطاع يعمل فى الوقت الحالى على مواجهة التحديات فى مجال شبكات النقل والتوزيع وتحسين جهود التغذية لكافة المشتركين حيث نجح فى التعاقد مع عدد من البنوك المصرية فى للحصول على حوالى 37.4 مليار جنيه لتنفيذ خطة لتدعيم شبكات النقل وشبكات التوزيع على مستوى الجمهورية.

و اشار دسوقى، إلى الإهتمام الذى يولية القطاع للتوسع فى مشروعات الطاقات المتجددة موضحاً خطة القطاع التى تهدف إلى وصول نسبة الطاقات الجديدة والمتجددة إلى 20% من مزيج الطاقة فى جمهورية مصر العربية حتى عام 2022 ونسبة 42% حتى عام 2035، بالإضافة إلى مشروع إنشاء محطة توليد الكهرباء بنظام الضخ والتخزين قدرة 2400 ميجاوات بمنطقة جبل عتاقة، فضلاً عن محطات تعمل بالفحم النظيف.

وقال دسوقى، إنه يجرى حالياً اتخاذ الإجراءات اللازمة للإعداد لطرح إنشاء محطات إنتاج الكهرباء باستخدام تكنولوجيا الفحم النظيف بالتعاون مع القطاع الخاص بقدرات تصل إلى 6000 ميجاوات فى موقع الحمراوين على ساحل البحر الأحمر وقد تم دعوة شركات يابانية وصينية وكورية وأمريكية للمشاركة فى هذا المشروع.

وقال أن تعد جمهورية مصر العربية مركز محورى للربط الكهربائى بين القارات الثلاث مشيراً إلى مشروعات الربط الكهربائى المصرى السعودى حيث تعمل كل من مصروالمملكة العربية السعودية على استكمال مشروع الربط الكهربائى المشترك بينهما من خلال خطوط للربط بنظام التيار المستمر قدرة 3000 ميجاوات.

كما تم توقيع مذكرة تفاهم مع شركة GEIDCO للتعاون فى عدد من المجالات من بينها إجراء البحوث حول تنمية استراتيجية الطاقة والتخطيط فى جمهورية مصر العربية، وتعزيز الربط الكهربائى مع دول الجوار، إجراء تقييم ودراسات حول تكنولوجيات الطاقة المتجددة فى جمهورية مصر العربية، وتعزيز تنمية استخدام الطاقة المتجددة فى جمهورية مصر العربية وتكامل الشبكة، التشاور الفنى للتطبيقات الذكية، تعزيز مفهوم الربط الكهربائى العالمى للطاقة فى جمهورية مصر العربية والدول العربية، وتسهيل توصيل الطاقة الكهربائية بين الدول العربية، إعداد برامج لبناء القدرات البشرية فى المشروعات ذات الصلة.

ويجرى الآن دراسة جدوى تنفيذ مشروع للربط الكهربائى بين جمهورية مصر العربية وقبرص واليونان يهدف إلى الربط الكهربائى الأوروبى الأفريقى بين جمهورية مصر العربية وقبرص واليونان لتكون بذلك جمهورية مصر العربية ناقل هام للطاقة بالنسبة للقارة الأوروبية.

ويجرى تنفيذ مشروع تجريبى لتركيب عدد حوالى (250 ألف) عداد ذكى، ومن المستهدف تغيير جميع العدادات بالشبكة الكهربائية بعدادات أخرى ذكية والتى تقدر بحوالى 40 مليون عداد ذكى بالإضافة إلى إنشاء شبكات الاتصال ومراكز البيانات الخاصة بها.

واشاد ممثلو شركة ABB بما تم من إنجازات فى قطاع الكهرباء والطاقة المصرى والاهتمام الذى يوليه للتطوير فى كافة المجالات وأعربوا عن رغبتهم فى التعاون مع القطاع فى عدد من المجالات من بينها نقل التكنولوجيات المطلوبة للمساهمة فى مشروعات الربط وزيادة سعات الربط الحالى، وخبرة الشركة فى العديد من المجالات المتصلة بقطاع الكهرباء.

كما أعرب ممثلو الشركة عن تقديرهم أيضاً للإمكانيات الهائلة التى تمتلكها جمهورية مصر العربية والتى تؤهلها لتكون مركز إقليمى للطاقة.

المصدر : اليوم السابع