وزير الداخلية يتلقى التعازي من نظيره السعودي في شهداء مسجد الروضة
وزير الداخلية يتلقى التعازي من نظيره السعودي في شهداء مسجد الروضة
تلقى مجدي عبد الغفار، وزير الداخلية، اتصالًا هاتفيًا، مساء اليوم، من الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف، وزير داخلية السعودية، والذي أعرب خلاله عن إدانته لحادث بئر العبد الإرهابى الغاشم الذي استشهد وأصيب خلاله عدد من المواطنين الأبرياء.

وتقدم الأمير عبد العزيز بن سعود بخالص تعازيه للشهداء، داعيًا الله عز وجل أن يتغمدهم بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته، وأن يُلهم أسرهم الصبر والسلوان، متمنيًا للمصابين الشفاء العاجل، مؤكدًا على مساندة السعودية ودعمها الدائم لكل ما تتخذه الدولة المصرية من إجراءات لمكافحة الإرهاب وحماية أمنها واستقرارها.

من ناحيته، أعرب عبد الغفّار خلال الاتصال، عن خالص تقديره لوزير داخلية السعودية على تعازيه ومشاعره الصادقة، مشيرًا إلى ما تعكسه من قوة وعمق العلاقات المصرية السعودية، مؤكدًا أن جمهورية مصر العربية قادره بتلاحم أبنائها وبمساندة أشقائها على دحر قوى الشر والإرهاب.

المصدر : بوابة الشروق