المصريين الأحرار يهنئ المصريين بالمولد النبوى.. ويؤكد: الإرهاب لن يثنى عزيمتنا
المصريين الأحرار يهنئ المصريين بالمولد النبوى.. ويؤكد: الإرهاب لن يثنى عزيمتنا

هنأ حزب "المصريين الأحرار" برئاسة الدكتور عصام خليل، المصريين جميعا والأمة العربية والإسلامية بمناسبة الاحتفال بالمولد النبوى الشريف أعادة الله على الجميع بالخير والبركات والإنجازات.

 

وقال الحزب فى بيان نقبل على الذكرى ويسبقها حادث الاعتداء الإرهابى الخسيس الغادر على المصليين فى مسجد الروضة ببئر العبد، الذى يمثل جريمة تجاوزت أدنى معالم الإنسانية؛ ولكننا نحتسب أبناءنا شهداء وجرحى أقوياء، ولن يثنى الإرهاب عزيمة المصريين عما بدأوه فى حرب دحر قوي الظلام.

 

ووجه الحزب، فى بيان صادر عنه، خالص التهنئة إلى الرئيس عبد الفتاح السيسى ورئيس الوزراء ووزيرى الدفاع والداخلية، وشيخ الأزهر، ووزير الأوقاف، وكافة أعضاء الحكومة ومؤسسات الدولة وأجهزتها المعنية.

 

ولفت الحزب إلى إشادته بتحركات القيادة السياسية ومؤسسات الدولة فى حربها الضروس ضد الإرهاب بكافة صورة وأشكاله، من تعزيز وتطوير لقواتنا المسلحة الباسلة وشرطتنا الأبية، وأيضُا توجهات الدولة في محاربة الإرهاب الفكرى وهو الأخطر على الإطلاق، مؤكدا إنه إيمانًا بالمسؤولية المشتركة بين المصريين من جهات تنفيذية وأحزاب سياسية ومجتمع مدني ومثقفين، لايمكن التنصل من أهمية دور الأحزاب في تنوير العقول وتطوير وترسيخ المفاهيم الثقافية والاجتماعية واستعادة الهوية المصرية لتكون ترسًا مبددًا للأفكار الظلامية المتطرفة.

 

وأكد الحزب أنه لن يؤول جهدًا فى مواجهة الفكر الظلامى بالفكر المستنير، ولذا يعٌد ملف خاص بالأمن الفكرى، وآليات تدعيم روح الانتماء والوطنية وبخاصة لدى الشباب، وتعريف الأجيال الجديدة بالتاريخ المجيد للبلاد، وترتيب زيارات دورية للأماكن الأثرية والتاريخية لتحصين أبنائنا من الأفكار الظلامية الهدامة.

 

 

وفى إطار انجازات القيادة الرشيدة للبلاد تحت قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى، لزامًا على المصريين جميعا تضافر الجهود والعمل الجاد بمبدأ وروح التعاون تحت مظلة واحدة راية خفاقة وهو علم جمهورية مصر العربية، ولتحقيق جول وحيد الوصول بالوطن لما نحلم يخطو به الرئيس غير عابئ بالتحديات الداخلية أو المؤامرات الخارجية.

 

المصدر : اليوم السابع