مؤتمر نواب عموم أفريقيا: التصدى بفاعلية للجريمة المنظمة يكون بتعاون الدول
مؤتمر نواب عموم أفريقيا: التصدى بفاعلية للجريمة المنظمة يكون بتعاون الدول

بدأ منذ قليل، المؤتمر الثانى عشر لنواب عموم الدول الافريقية، بأحد فنادق التجمع الخامس، تحت عنوان مناقشة التقنيات الحديثة للتحقيق والإدعاء فى الجرائم العابرة للحدود الدولية.

 

 

ووجه النائب العام لدولة رواندا الشكر للنائب العام المستشار نبيل صادق والنيابة العامة المصرية علي تنظيم ونجاح المؤتمر.  

 

 

وقال المستشار نبيل صادق النائب العام، إن نتائج الدورة الثانية عشر لجمعية النواب العموم للدول الأفارقة  تعتبر وثيقة دولية عالية المستوى للتصدي للجريمة المنظمة عبر الحدود. 

 

 

وقال النائب العام، أنه الصعيد الدولي، فإن الجريمة المنظمة لا يمكن التصدة لها بفاعلية إلا من خلال التعاون بين الدول،  وفى إطار تزايد التدابير التي يقوم بتنفيذها مرتكبوا الجريمة المنظمة العابرة للحدود الدولية، تقوم البلاد ببحث اعتماد تدابير جديدة للتصدي للجريمة، للمواجهة والتنسيق والتعاون جهات إنقاذ القانون في الدول المختلفة، مشيراً إلى أن جمعية نواب العموم للدول الأفارقة لم تقف مكتوفة، واتخذت إجراءات لوقف مثل هذه الجرائم، من خلال رسم الأطر المشتركة فى إطار تعزيز العدالة، وإيجاد ثقة للتعاون بين الدول الاعضاء لإزالة العقبات. 

 

 

 

وقال النائب العام أن النيابة العامة لن تتوانى عن تقديم أى دعم مطلوب للدول الأعضاء فى الجمعية أو استضافة الاجتماعات.

 

 

 

 

 

ويضم الاجتماع  وفودا قضائية إفريقية تضم عددا من النواب العموم للدول الأفارقة ، حيث يأتى الاجتماع انطلاقًا من الإيمان الراسخ للنيابة العامة المصرية بأهمية التعاون القضائى بين أجهزة النيابة العامة، فى سائر دول العالم بوجه عام، وبين الدول الشقيقة بالقارة الأفريقية بوجه خاصة، وفي اطار بناء القدرات وتبادل الخبرات ومكافحة الجريمة بشتى صورها، وإرساء لدولة القانون، ومد جسور التعاون القضائي بين الدول الافريقية. 

المصدر : اليوم السابع