استنفار أمنى ببئر العبد لتأمين صلاة الجمعة بمسجد الروضة فى العريش
استنفار أمنى ببئر العبد لتأمين صلاة الجمعة بمسجد الروضة فى العريش

تشهد منطقة بئر العبد، اليوم الجمعة، حالة من الاستنفار الأمنى، فى ظل إعلان شخصيات عامة ورموز القبائل السيناوية، التوجه لمسجد الروضة لأداء صلاة الجمعة، فى ذكرى مرور أسبوع على حادث الروضة الإرهابى.

 

وكان إرهابيون يقدر عددهم ما بين 25 إلى 30 شخصًا يحملون علم داعش، استهدفوا مسجد "آل جرير" فى منطقة الروضة بمنطقة بئر العبد بالعريش، وفتحوا الرصاص على المصلين، ما أسفر عن سقوط 305 شهداء بينهم 28 طفلاً و130 مسنًا، وإصابة 128 آخرين.

المصدر : اليوم السابع