هاني لبيب عضوا بلجنة «إعلام الأعلى للثقافة»
هاني لبيب عضوا بلجنة «إعلام الأعلى للثقافة»

خرج التشكيل الجديد لمقرري لجان المجلس الأعلى للثقافة، الذى اعتمده رسميًا، قبل قليل، الكاتب الصحفي حلمي النمنم وزير الثقافة، معبرًا عن نظرة ثقافية ثاقبة لمتطلبات المرحلة، كما وصف مراقبون، وذلك في 19 لجنة من أصل 28 شهدت جميعها تغييرات على مستوى المقررين والأعضاء.

لجنة الإعلام، وهي اللجنة التي تحظى باهتمام أكبر ضمن التشكيل الجديد، ضمت حنان يوسف مقررًا، كما ضمت في عضويتها كلا من الكاتب هاني لبيب، رئيس تحرير موقع مبتدا، وكتاب صحفيين عدة هم: إسلام عفيفى، وأشرف فواز، وألبرت شفيق، وآمال عبد الغفار حبشى، وأنس الوجود رضوان على زحام، وخالد محمد مهنى حسن، وخلود زهران، وسحر عبد الرحمن، وسوزان القلينى، وطارق الطاهر حفنى سيد، وعبد الرازق توفيق، وعمر عثمان بطيشة، وليلة حسين السيد، ومفيد فوزى، ومنال أمين الدفتار، ومنى سعيد الحديدى، ونجوى عبد الرحيم كامل، ونشأت محمد الديهى، وهبة أمين أحمد شاهين، وياسر محمود محمد أحمد، وأعضاء بمناصبهم: رئيس الهيئة الوطنية للإعلام، ورئيس الهيئة الوطنية للصحافة، ورئيس هيئة الاستعلامات، ونقيب الصحفيين.

وحمل التشكيل لمحات إيجابية عدة أشار إليها مراقبون، تمثلت في انتقاءات شابة ومؤثرة على الصعيدين المهني والإعلامي، في محاولة من وزير الثقافة لضبط المسار الإعلامي، الذي يتطلب حذرًا مرحليًا ومعالجات دقيقة في فترة محورية من تاريخ جمهورية مصر العربية.

المصدر : التحرير الإخبـاري