«الزراعة»: معالجة 43 ألف فدان مانجو من «العفن الهبابى» بالإسماعيلية والشرقية
«الزراعة»: معالجة 43 ألف فدان مانجو من «العفن الهبابى» بالإسماعيلية والشرقية

كشف تقرير رسمى لوزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، ممثلة فى الإدارة المركزية لمكافحة الآفات، عن الانتهاء من معالجة 43 ألف و779 فدانا منزرعة بأشجار المانجو بمحافظتى الإسماعيلية والشرقية، ضد الحشرات القشرية المسببة لظاهرة العفن الهبابى لأشجار المانجو، وذلك ضمن مساحة 59 ألف و520 فدانا.

وأوضح التقرير الصادر، اليوم، أن المساحات المزروعة بأشجار المانجو المصابة فى محافظة الإسماعيلية، بلغت نحو 34 ألف و315 فدانا من أصل 47 ألفا و720 فدانا مصابة، فضلا عن 9464 فدانا بمحافظة الشرقية، من أصل 11 ألفا و800 فدان مصابة.
من جانبه، وجه وزير الزراعة عبدالمنعم البنا، بسرعة الانتهاء من معالجة باقى المساحات المصابة، وتكثيف حملات المتابعة والمرور على زراعات المانجو بمختلف المحافظات وتوعية المزارعين بأهمية العمليات الميكانيكية والرش بالمركبات التى توفرها الوزارة.

وقال الوزير، فى بيان له، اليوم، إنه يتم حاليا تقليم أشجار المانجو بمختلف المحافظات التى تكثر بها زراعات أشجار المانجو، بالإضافة إلى الرش بالصابون البوتاسى، ثم الرش بالزيت المعدنى، لمكافحة الإصابة.

وأوضح البنا، أن العفن الهبابى فى زراعات المانجو، هو مرض بسيط ينتج عن وجود بعض الحشرات، مثل المن والنطاطات وغيرها، وتقوم بإفرازات عسلية على أوراق شجر المانجو، وهذه الإفرازات عبارة عن مادة سكرية معقدة، ما يجعل بعض الفطريات الرمية تتطفل عليها، مسببة العفن الأسود أو ما يسمى بـ«العفن الهبابى».

المصدر : بوابة الشروق