بكري: طلب السفير السويسري حول «السادات» تدخل في شؤون البرلمان
بكري: طلب السفير السويسري حول «السادات» تدخل في شؤون البرلمان

أكد مصطفى بكري عضو مجلس النواب، أن اللجنة التشريعية ستجتمع الساعة الخامسة يوم الأحد القادم لمناقشة قرار إسقاط عضوية النائب البرلماني محمد أنور السادات.
وأشار بكري من خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “صباح أون” على قناة “أون لايف” الفضائية اليوم الجمعة، على  إلى أن السادات قد أرسل خطاب للاتحاد البرلماني مملوء بالمعلومات المغلوطة التي تحرض ضد البرلمان المصري، بالإضافة إلى عرضه لمشروع قانون “الجمعيات الأهلية” للعديد من السفراء الأجانب في جمهورية مصر العربية، مضيفا أنه هناك توقيعات لنواب تم التشكيك في صحتها حول مشروعين قانونين تقدم بها السادات.
وقال أن لجنة القيم قررت إسقاط العضوية للسادات وحرمانه من حضور دور انعقاد كامل وإحالة القرارات للجنة التشريعية، موضحا أنه وفقا للقانون يجب أن يوافق ثلثي اللجنة التشريعية على القرار لإحالته  للجلسة العامة.
وانتقد بكري زيارة السفير السويسري لمجلس النواب ومطالبته بعدم توقيع أي عقوبة على النائب محمد أنور السادات واصفا إياها بأنه “تدخل سافر في شئون مجلس النواب، موضحا أن هذا يمثل عمق العلاقة بين أنور السادات والسفارات الأجنبية في جمهورية مصر العربية.
وأوضح أنه هناك كثير من الوقائع والمواقف التي يتدخل بها السفراء الأجانب في شئون مجلس النواب بعد إدلاء محمد انور السادات لمعلومات لهم.
وكانت لجنة القيم بمجلس النواب قد وافقت على اقتراح بإسقاط عضوية النائب البرلماني محمد أنور السادات بتهمة وضع توقيعات غير صحيحة حول مشروعين قانون تقدم بهما، وتسليم معلومات عن مجلس النواب للبرلمان الدولي.
كما وافقت اللجنة على حرمان النائب البرلماني من حضور الجلسات حتى نهاية دورة الانعقاد في واقعة تسليم مشروع قانون “الجمعيات الأهلية” لسفارات أجنبية.

اقرأ أيضاً:

المصدر : محيط