أمريكيون يسمعون عن «رمضان» للمرة الأولى من رجال إطفاء سعوديين
أمريكيون يسمعون عن «رمضان» للمرة الأولى من رجال إطفاء سعوديين

سلط تلفزيون ” wusa9″ الأمريكي الضوء على البرنامج التدريبي لعدد من رجال الإطفاء السعوديين برعاية “أرامكو” في عدد من الولايات الأمريكية، مشيرا إلى أن اثنين من رجال الإطفاء السعوديين سيعيشون ويتدربون في ولاية ماريلاند لمدة تمتد إلى الأشهر القليلة القادمة.

وتحدث التلفزيون إلى الملازم “سعد الحربي” الذي يتدرب حاليا في مقاطعة “برنس جورج” بولاية ماريلاند، والذي أشار إلى أن درجة الحرارة في العادة بالمملكة تقترب من 50 درجة مئوية في هذا التوقيت من العام، مما يعني أن موجة الحر التي شهدتها الولاية الأسبوع الماضي كانت يوما ربيعيا لطيفا.

ولفت زميله “سعد الخالدي” إلى أن الأمريكيين يعتبرون أن درجة الحرارة تلك تعني حرارة الجو، فردت عليه مراسلة التلفزيون بأن مثل هذه الدرجة تعني الموت في الولايات المتحدة.

وذكر التلفزيون، أن “الحربي” و”الخالدي” من المملكة ويعملان كرجلي إطفاء لدى “أرامكو” وهي أكبر شركة نفطية في العالم، مضيفا أن هناك 6 رجال إطفاء آخرين يتواجدون بالمقاطعة ضمن برنامج تدريبي يستمر 6 أشهر.

ونقل التلفزيون عن مسؤول بإطفاء المقاطعة، بأن رجال الإطفاء السعوديين وصلوا منتصف شهر رمضان الماضي وكثير من الإطفائيين الأمريكيين لم يسمعوا من قبل مطلقا عن هذا الشهر ولا يعرفون أي شيء عنه، مضيفا أنه بقدر ما يتعلم رجال الإطفاء السعوديين من نظرائهم الأمريكيين، فإن الأمريكيين يتعلمون منهم أيضا.

وأشار التلفزيون إلى أن رجال الإطفاء السعوديين أمامهم نحو 5 أشهر أخرى في التدريب بالولايات الأمريكية حيث بدئوا في “سان دييجو” بكاليفورنيا، وتشمل خطة التدريب نحو 30 رجل إطفاء سعودي يتدربون في أماكن مختلفة بالولايات المتحدة العام الجاري، وتقوم “أرامكو” برعاية البرنامج وتخطط لجلب 30 آخرين في 2018 و2019م.

المصدر : تواصل