رئيس «تداول»: متفائلون بالانضمام إلى «فوتسي» في مارس
رئيس «تداول»: متفائلون بالانضمام إلى «فوتسي» في مارس

أعرب الرئيس التنفيذي للسوق المالية السعودية «تداول» خالد الحصان عن تفاؤله بسماع قرار إيجابي بشأن ترقية السوق السعودية إلى مؤشر فوتسي الأسواق الثانوية الناشئة في مارس المقبل.

وأشار في مقابلة تليفزيونية أمس إلى أن السوق السعودية قد استوفت جميع المتطلبات للانضمام إلى مؤشر فوتسي للأسواق الناشئة الثانوية، معربا عن تفهمه إرجاء الترقية؛ نظرا لسرعة وتيرة التغيرات التي طرأت على السوق السعودية خلال فترة الـ9 الأشهر الماضية، وبالتالي فإن المجتمع الاستثماري يحتاج إلى وقت إضافي لتفهم ومعاينة هذه التغيرات قبل أخذ القرار بالترقية.

وبشأن تقرير «فوتسي راسيل»، الذي ذكر أن السوق السعودية قريبة من الترقية والانضمام لمؤشرات الأسواق الناشئة، أشار الحصان أن السوق تثمن تقرير «فوتسي راسيل» وتتطلع لمزيد من الإصلاحات، مشيرا إلى أن الانضمام الفعلي للسوق يتراوح بين 6 أشهر وسنة من تاريخ قبول الترقية.

وقال الحصان: إن تقرير «فوتسي» قد أشار إلى قبول التغييرات في نظام الحفظ، وهو نظام متاح منذ 2015، غير أن المطلوب هو فقط إضافة بعض الميزات للنظام المستقل التي ستكون جاهزة في يناير من العام المقبل.

ونوه بإجراءات جديدة لجذب الشركات الأجنبية للإدراج خلال العام المقبل منها شركات خليجية، حيث يتم البحث حاليا مع عدد من الشركات لبحث مدى جاذبيتها للإدراج بالسوق السعودية، إلى جانب العمل على تطوير الإطار التنظيمي للإدراج.

وقال: إن هناك مبادرات جديدة أيضا، ومنها العمل على تطوير البنية التحتية المتاحة بإنشاء شركة مقاصة المعمول بها في الأسواق المتطورة، والتي ستغير عمل آلية عمل السوق المالية بشكل أفضل وأكثر كفاءة.

وأوضح أن السوق السعودية قد تشكل 3% من مؤشر فوتسي للأسواق الناشئة الثانوية المقدرة بـ90 مليار دولار، أي من نحو مليارين إلى 3 مليارات دولار.

المصدر : صحيفة اليوم