الدوحة ترضخ لواشنطن وتسلّمها أذرع تمويل الإرهاب .. أمريكا تراقب أنظمة دولة قطر الخيرية
الدوحة ترضخ لواشنطن وتسلّمها أذرع تمويل الإرهاب .. أمريكا تراقب أنظمة دولة قطر الخيرية

قال وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوشن؛ إنه اتفق مع المسؤولين القطريين على ضرورة تشديد مراقبة الأعمال الخيرية والخدمات المالية في دولة قطر، وذلك بهدف التضييق على التنظيمات الإرهابية.

وأكّد منوشن؛ في بيان مشترك، عقب لقاء أمير دولة قطر تميم بن حمد آل ثاني؛ وعبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية؛ أن الاتفاق يقضي بتنسيق الجهود لتضييق الخناق على تمويل المجموعات الإرهابية.

وقال البيان أن دولة قطر والولايات المتحدة التزمتا بتبادل المعلومات حول ممولي الجماعات المتشدّدة في المنطقة.

وجاء في البيان "اتفقنا على تعزيز تعاوننا المشترك في مكافحة تمويل الإرهاب في مجالات رئيسة ذات اهتمام مشترك بما في ذلك زيادة تبادل المعلومات عن ممولي الإرهاب في المنطقة".

وأشار إلى أن تركيز التعاون المشترك سيكون بشكل أكبر على قطاعات الأعمال الخيرية والخدمات المالية في دولة قطر.

وبحسب منوشن؛ فإن الاتفاق يهدف إلى منع الجماعات الارهابية من الاستمرار في استخدام تلك القطاعات في عمليات تمويل غير مشروعة، مشيراً إلى أن الولايات المتحدة وقطر أكّدتا أنهما "ستعملان على رفع وتيرة التعاون بشكل كبير حول هذه القضايا لضمان أن تكون دولة قطر بيئة معادية لتمويل الإرهاب".

وكانت دولة قطر قد امتنعت، في وقت سابق، عن تسليم أنظمتها المالية والخيرية للولايات المتحدة؛ لكنها رضخت أخيراً وعرضت على أمريكا كل ما تحتاج إليه من معلومات تتعلق بتمويل المنظمات الإرهابية حول العالم.

المصدر : سبق