بعد وفاة الأولى بعقار الصرع.. فتاة تبتلع "أدول" و"روفيناك" محاولةً الانتحار بمحايل
بعد وفاة الأولى بعقار الصرع.. فتاة تبتلع "أدول" و"روفيناك" محاولةً الانتحار بمحايل

أقدمت فتاة في العشرين من عمرها على محاولة الانتحار، بعد تناولها عدداً من العقاقير الطبية؛ مما أدى إلى إدخالها مستشفى محايل العام؛ حيث ترقد على السرير الأبيض.

وتعتبر هذه الحالة هي الثانية لفتاة تحاول الانتحار في محايل في أسبوع، بعد أن توفيت الأولى بعد تناولها عقار الصرع الخاص بشقيقتها، ولا تزال في ثلاجة مستشفى محايل.

وفي التفاصيل، تُواصل الجهات المختصة بمحافظة محايل -وفق مصادر "سبق"- التحقيق في محاولة إقدام فتاة في العشرين من عمرها على تناول كمية من عقاريْ "الأدول" و"الروفيناك"؛ مما استدعى تنويمها بمستشفى محايل العام؛ نظراً لسوء حالتها الصحية، ولا تزال الفتاة ترقد على السرير الأبيض.

وقالت مصادر لـ"سبق": إن الفتاة تعاني من مس منذ سنوات، وأنها تتردد منذ وقت سابق على عدد من الرقاة الشرعيين.

هذا ولا تزال الجهات المختصة تُواصل عمليات التحري والبحث؛ للتأكد من صحة المعلومات التي تم التوصل إليها، وأنها لم تتعرض لأي عنف دفعها للإقدام على ما قامت به.

المصدر : سبق