صحة مكة لـ"سبق": 269 طالبًا خضعوا للكشف الطبي عن الجرب
صحة مكة لـ"سبق": 269 طالبًا خضعوا للكشف الطبي عن الجرب

قال المتحدث الرسمي لصحة منطقة مكة المكرمة حمد بن فيحان العتيبي لـ"سبق": إن عدد حالات الطالبات التي خضعت للكشف نتيجة الاشتباه في الجرب وصل إلى 268 طالبة جميعهن من الجنسية الآسوية وفي مدرستين للجاليات .
وقال: تم حصر جميع الحالات المشتبه بإصابتهم والمخالطين لهم وإعطائهم العلاج اللازم مع التنبيه على ضرورة عزل الحالة المشتبهة في المنزل.
وتابع العتيبي: ورد للصحة في مكة بلاغ بوجود حالات اشتباه بمرض "الجرب" بإحدى المدارس الابتدائية المسائية للبنات ومدرسة أخرى للبنين وعلى الفور تم توجيه فرق وقائية بالمراكز الصحية (مركز كدي والهجرة ومركز الأمير أحمد) الواقعة ضمن نطاق المدارس من قبل إدارة الطب الوقائي بالصحة العامة بعد التنسيق مع قطاع الكعكية وإدارة التعليم بمكة .
حيث تم اتخاذ الإجراءات الوقائية التالية: مسح طبي لجميع الفصول التي بها حالات مشتبهة، وتم حصر جميع الحالات المشتبه بإصابتهم والمخالطين لهم وإعطائهم العلاج اللازم مع التنبيه على ضرورة عزل الحالة المشتبهة في المنزل.
وقال العتيبي: تم عمل جلسة توعوية صحية عن المرض وطرق الوقاية منه وأهمية النظافة الشخصية داخل المدرسة للطلاب والطالبات والمعلمين والمعلمات، وتم التنسيق مع إدارة المدرسة بضرورة إرسال أي حالة مشتبهة أخرى قد تظهر فيما بعد للمركز الصحي ليتم الكشف عليها واتخاذ اللازم.

وأشار إلى أنه تم ورود بلاغين في وقت لاحق من مدرستين ابتدائيتين مسائيتين للجاليات، حيث تم التنسيق مع إدارة الطب الوقائي وإشراف القطاع الصحي في نطاق عمل المدارس وإرسال فريق وقائي وقام الفريق بزيارة المدرستين وتم عمل مسح ميداني لجميع الفصول لتقييم الوضع وتثقيف صحي.
وتم الكشف على ٢٠٠ طالبة وتثقيفهن بالمدرسة الأولى و٦٨ طالبة بالمدرسة الثانية وجميع الطالبات من جالية آسيوية، كما لا يوجد حالات منومة منها .
وجرى التنبيه على إدارة المدرسة بضرورة تحويل الطالبات المشتبه بهن من قبل الفريق الصحي إلى المركز الصحي للمتابعة وأخذ العلاج اللازم والتوعية عن المرض للطالبة وجميع أفراد أسرتها .

وقال: تم التنسيق مع إدارة المدرسة بضرورة إرسال أي حالة مشتبهة أخرى قد تظهر فيما بعد للمركز الصحي لتوقيع الكشف وإعطاء العلاج المناسب.
ونوه العتيبي إلى أن هناك تنسيقاً مشتركاً بين الصحة في مكة وإدارة تعليم مكة بما تم حيال البلاغات الواردة.

المصدر : سبق