الاهلي والنصر.. استمرار في المنافسة أم استسلام مبكر؟
الاهلي والنصر.. استمرار في المنافسة أم استسلام مبكر؟

يصطدم الاهلي بضيفه النصر في قمة نارية تجمعهما مساء اليوم الجمعة على ستاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة برسم منافسات الجولة التاسعة عشرة لدوري جميل للمحترفين. ويدخل الفريقان المباراة برغبة الفوز فقط، إذ إن التعادل لا يخدمهما وربما يقلص حظوظهما في المنافسة ويمهد الطريق أمام الهلال المتصدر للاقتراب كثيرا من التتويج باللقب. فالأهلي الذي يحتل المركز الثاني برصيد 40 نقطة تلقى خسارة قاسية ومفاجئة أمام القادسية في الجولة الماضية وسّعت الفارق بينه وبين الهلال إلى 4 نقاط بعد أن كان الفارق نقطة وحيدة، ويسعى هذا المساء إلى استعادة توازنه وإضافة ثلاث نقاط جديدة تبقيه في صلب المنافسة ويحافظ من خلالها على الوصافة وفي نفس الوقت رد اعتباره من خسارة الدور الأول، بينما النصر الذي يحتل المركز الثالث برصيد 38 نقطة، يطمح في العودة بالعلامة الكاملة التي ستضعه في مركز الوصافة، ويؤكد من خلالها أفضليته على مضيفه بعدما تخطاه ذهابا بهدف نظيف. ويضم الفريقان كوكبة من النجوم المحليين والأجانب، حيث يتواجد في الاهلي معتز هوساوي وتيسير الجاسم وحسين المقهوي وسلمان المؤشر وعبدالفتاح عسيري إلى جانب العراقي سعد الأمير واليوناني فيتفا والسوري عمر السومة، فيما يبرز في صفوف النصر عمر هوساوي وخالد الغامدي وإبراهيم غالب واحمد الفريدي ومحمد السهلاوي والبرازيلي برونو أوفيني والباراجوياني فيكتور أيالا والكرواتي مارين توماسوف.

وعطفا على الفوارق الفنية والنقطية، فإن الكفة تبدو متكافئة بينهما إلى حد كبير، وستُلعب المباراة على جزئيات بسيطة وتفاصيل صغيرة، وبالتالي لن تبوح بأسرارها إلا داخل المستطيل الأخضر.

المصدر : صحيفة اليوم