مدرب التعاون «مزايد» تمور
مدرب التعاون «مزايد» تمور
زايد مدرب التعاون البرتغالي خوزيه قوميز على سيارة محملة بالتمر من نوع المجدول وهو من أفخر أنواع التمور وأندرها كان معروضا في مهرجان بريدة للتمور الذي زاره المدرب في ساعة مبكرة من صباح أمس الأحد، إذ اعتلى المدرب التعاوني سيارة التمر التي كان يدلل عليها أحد تجار التمور بالمنطقة (إبراهيم الغيث)، وأوصل البرتغالي قيمة الكرتون أربعة كيلو إلى 150 ريالا بعد منافسة مع عدد من حضور المزايدة، وكان الدلال عندما وصل السعر إلى 100 ريال قال بصوت عالٍ (على مية) وإن شاء الله يوصل التعاون للعالمية، وأعلن الدلال بعد توقف المزايدة أن ما يحتاجه قوميز من هذا التمر الفاخر إهداء دون مقابل.

وزار قوميز برفقة عائلته وبعض مساعديه ساحات المهرجان وفعاليات ظلال النخيل ومقرات الضيافة والتقى عددا كبيرا من محبي التعاون الذين كانوا يباركون له الفوز على الفتح وصدارة الجولة الأولى، ولكنه كان يرد أنه نسي وفريقه مباراة الفتح وأصبحت من الماضي، وأن كل تفكيره منصب في مباراة الهلال مساء غدٍ الثلاثاء في بريدة. وقال: «مستعدون لمواصلة تقديم الأفضل»، وكان يطالب من التقوه بالحضور والمساندة للفريق.

وعرف قوميز الذي درب التعاون في فترتين بمشاركاته الاجتماعية وزياراته الدائمة لجميع فعاليات بريدة وعدد من فعاليات المنطقة، إذ يظهر جانبا اجتماعيا كبيرا، وقال إن مهرجان تمور بريدة الذي زاره في السنوات الماضية ملهم وحركة تجارية وعمل يعبر عن ثقافة المجتمع. ورافق مدير العلاقات العامة بالمهرجان عبدالكريم اليوسف المدرب قوميز ومساعديه خلال زيارتهم.


المصدر : عكاظ