«ريفاس» يثير جدل المحترفين الـ7
«ريفاس» يثير جدل المحترفين الـ7
أحدثت مشاركة الفنزويلي ريفاس مع فريقه الهلال أمس أمام أحد جدلا واسعا، بأحقية الزعيم إشراكه رغم تسجيله ستة محترفين أحدهم «ليو» المعار لنادي ولفرهامبتون الإنجليزي، ليكون ريفاس الأجنبي السابع.

مدير الاحتراف في اتحاد كرة القدم حمد الصنيع، أكد لـ«الإقتصادي» أحقية الهلال إشراك اللاعب ريفاس، كون لاعبه ليو المعار لنادي ولفرهامبتون سقط اسمه من كشوفات الهلال، وتم تحويل بطاقته الدولية لناديه الإنجليزي، وبالتالي يكون لديه ستة محترفين أجانب فقط، مشيرا إلى أن عدة أندية تعمل وفق ذلك، بما يتماشى مع النظام، مستدلا على ذلك بنادي الفيصلي.

وفي تناقض صريح لما قاله الصنيع، شدد رئيس لجنة الانضباط باتحاد كرة القدم سابقا والمحامي القانوني خالد البابطين، أن الإعارة المتفق عليها دائماً تفيد أن يعود اللاعب لناديه بعد انتهائها، فمن ناحية قانونية الهلال ما زال يملك سبعة لاعبين، لأن الإعارة عقد ضمن عقد مع النادي وهذا مخالف للأنظمة.

الجدير ذكره، أنه في اجتماع اتحاد كرة القدم السابق الذي انعقد في جده تم إلغاء قرار لاعب الاستثمار بـخطاب موجه لكل الأندية، وبذلك يكون اللاعب ليو مقيدا رسمياً في الهلال ويمتلك بطاقته رغم الإعارة، حسب ما أفاد الصنيع في تصريحات سابقة، أنه تم إلغاءالمادة 26/6، التي تتحدث عن اللاعب السعودي الذي يخرق عقده مع ناديه، إضافة الى إلغاء فقرة لاعب الاستثمار، وبالتالي يصبح عدد اللاعبين المسموح بهم ستة فقط.


المصدر : عكاظ