تقرير.. 5 فوائد مدريدية في حالة انفصال كتالونيا
تقرير.. 5 فوائد مدريدية في حالة انفصال كتالونيا
كتب: هادي المدني

تفرض احتمالية انفصال إقليم كتالونيا عن إسبانيا، نفسها على الساحة الكروية، بسبب القيمة الكبيرة التي يمثلها برشلونة في الدوري الإسباني على وجه خاص.

ومع إمكانية رحيل برشلونة عن الليجا في حالة انفصال الإقليم بسبب اللائحة التي تمنع مشاركة أي فريق من خارج إسبانيا في البطولة، سيكون هناك عدة فوائد بالنسبة لريال مدريد.

احتكار الليجا

ستضعف فرصة المنافسة مع ريال مدريد على لقب الليجا في حالة ابتعاد برشلونة عن الدوري الإسباني، إذا أن أقرب منافس للفريق الملكي سيكون جاره أتلتيكو مدريد الذي ناوش مؤخرا، وحقق بطولة الدوري العاشرة في تاريخه عام 2014.

ريال مدريد الذي حقق لقب الليجا 33 مرة، قد يتخلص مع أقرب منافسيه وهو برشلونة الذي فاز بالبطولة 24 مرة، من بينهم 8 مرات خلال الألفية الثالثة.

تقليص الفارق في بطولات الكأس

تظل بطولة كأس الملك بعيدة عن أيادي النادي الملكي في كثير من المناسبات، وفي حالة رحيل برشلونة، لكن يكون ريال مدريد أيضا الأكثر تتويجا حيث حقق الفريق البطولة 19 مرة، مقابل 29 لبرشلونة و23 لأتلتيك بيلباو.

وسيكون الفارق قريب إذا رحل برشلونة عن إسبانيا خاصة أن بيلباو لم يفز بالبطولة منذ عام 1984.

رونالدو لن يجد منافس

بالطبع سنشاهد إبتسامة عريضة من رونالدو إذا رحل ميسي رفقة برشلونة، وسيكون الدون صاحب الحظ الأوفر في تحقيق كافة الألقاب الفردية المحببة إليه كالهداف وأفضل لاعب في البطولة.

ديربي مدريد يحل محل الكلاسيكو

فرصة مشاهدة الكلاسيكو في كل عام لن تكون مضمونة إلا إذا إلتقى الفريقان في دوري أبطال أوروبا، أما مباراة القمة في إسبانيا فربما تكون ديربي مدريد، الذي سيطر عليه ريال مدريد تاريخيا باستثناء ما حدث في السنوات الأخيرة.

عوائد مالية أكبر

بالرغم من تعديل قواعد توزيع حقوق البث في إسبانيا الموسم الماضي لكن ريال مدريد وبرشلونة حصلا على قرابة 300 مليون الموسم الماضي، في حين كان أقرب الأندية إليهما هو أتلتيكو مدريد حصل على 100 مليون فقط.

ربما يتمكن ريال مدريد من تحقيق عائد أكبر أو إعادة النظام القديم الذي كان يمنح الثنائي 48% من إجمال عائد البث.


المصدر : يالا كورة