تحليل| بداية غير موفقة للأهلي وتغييرات إيجابية سببها معركة خط الوسط أمام النجم
تحليل| بداية غير موفقة للأهلي وتغييرات إيجابية سببها معركة خط الوسط أمام النجم

.

خسارة بهدفين مقابل جول واحد، تلقاها الاهلي من النجم الساحلي في سوسة التونسية، بذهاب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا.

المارد الأحمر يحتاج للفوز في مباراة العودة بالقاهرة بهدف نظيف أو بفارق أكثر من هدفين، من أجل التأهل للنهائي.

ويستعرض "الإقتصادي" أهم النقاط الفنية التي ظهرت على المارد الأحمر خلال مباراته أمام النجم الساحلي.

1- بداية غير موفقة:

الدفع بهشام محمد أساسيًا ليس في محله، خاصة وأنه لا يمتلك خبرات إفريقية، وفي مباراة نصف نهائي أمام فريق بحجم النجم الساحلي وعلى أرضه ووسط جماهيره التي كانت تمليء جوانب الملعب الأوليمبي في سوسة.

مستوى مهزوز ظهر عليه هشام، الأمر الذي أدى إلى أفضلية كبيرة لصالح النجم الساحلي، ساعدته على إحراز جول بالشوط الأول.

2- تغييرات إيجابية:

حسام البدري المدرب للأهلي، تمكن من تصحيح الأخطاء خلال الشوط الثاني، وذلك بالدفع باللاعب محمد هاني بدلًا من هشام محمد، وأحمد فتحي يلعب في وسط الملعب بجوار عمرو السولية.

والدفع بصالح جمعة بدلًا من وليد أزارو، الذي ظهر بمستوى غير جيد، وتمكن الأول من تسجيل جول مهم للغاية، والتغيير الأخير ولكنه تأخر، بالدفع بمؤمن زكريا بدلًا من وليد سليمان.

لمتابعة كل أخبار كأس جمهورية مصر العربية 

مواد متعلقة

المصدر : كورابيا