دي خيا يفجر مفاجأة غير متوقعة بشأن الانتقال إلى ريال مدريد
دي خيا يفجر مفاجأة غير متوقعة بشأن الانتقال إلى ريال مدريد
نشرت صحيفة "الكونفيدينسيال" الإسبانية تقريرا، تحدثت فيه عن الإجابة الصاعقة للحارس الإسباني ديفيد دي خيا، بشأن إمكانية انتقاله من نادي مانشستر يونايتد إلى فريق ريال مدريد.
 
وقالت الصحيفة، في تقريرها الذي ترجمته "الإقتصادي"، إن رئيس نادي ريال مدريد فلورنتينو بيريز بصدد البحث عن حارس مرمى جيد يليق بفريقه، حيث انصب اهتمامه على حارس نادي أتلتيك بلباو كيبا أريزابالاغا. وقد توصل هذا الحارس إلى اتفاق مع النادي الملكي على الرغم من أنه ليس الحارس الأول ضمن قائمة فلورنتينو. في الواقع، يتصدر هذه اللائحة الحارس ديفيد دي خيا، لاعب نادي أتلتيكو مدريد السابق، الذي لم يتوان على إغلاق باب الانتداب أمام نادي ريال مدريد.

وبينت الصحيفة أن دي خيا كان محط اهتمام النادي الملكي منذ سنوات، حيث كان على بعد خطوة من الانضمام إلى النادي منذ صيف سنة 2016، لكن المفاوضات بين ريال مدريد ومانشستر يونايتد قد انطلقت آنذاك في غضون ساعات من إغلاق السوق كما أن الإجراءات البيروقراطية تتطلب كثيرا من الوقت. ومؤخرا، قام دي خيا بتجديد عقده مع نادي مانشستر يونايتد، الذي تضمن شرطا جزائيا يبلغ حوالي 50 مليون يورو إذا أقر الذهاب إلى نادي ريال مدريد.

ونقلت الصحيفة تصريحات حارس نادي مانشستر يونايتد، دي خيا، الذي قال: "ريال مدريد؟ أنا حارس نادي مانشستر يونايتد والمنتخب الإسباني، فهل يوجد أفضل من ذلك؟". على ما يبدو أن دي خيا مستقر بشكل جيد في نادي مانشستر، خاصة وأنه يعتبر أحد نجوم الفريق سواء على مستوى الأداء الرياضي أو المادي. كما أظهر الجمهور سخطه الشديد إزاء إدارة النادي بشأن الخروج المحتمل للنجم الإسباني.

وأضافت الصحيفة أنه وعلى وقع هذه الأخبار، سارع نادي ريال مدريد لإتمام توقيع العقد مع كيبا، حارس نادي أتلتيك بيلباو الذي أثار بدوره أطماع نادي يوفنتوس والعديد من الأندية الأخرى من دورى البريميرليج الممتاز. ومن المتوقع أن يغادر كيبا ملعب سان ماميس، في الصيف القادم، ليتجه نحو ملعب البيرنابيو. وفي الوقت ذاته، يرغب كيبا في ترك الباب مفتوحا مع نادي أتلتيك بلباو، مما دفعه إلى البحث عن مخرج لائق من النادي.
 
وأوردت الصحيفة أن الحارس الذي سينضم إلى نادي ريال مدريد يمكن أن يلعب بالتناوب مع الحارس كيلور نافاس أو الحارس كيكو كاسيا، كما يمكن أن يكون أيضا حارسا أساسيا في الفريق. من جهته، لا يثق فلورنتينو كثيرا في حراس المرمى الحاليين، على الرغم من مراهنة زيدان على الحارس الكوستاريكي نافاس الذي يعتبره الحارس المثالي.
 
ويبقى السؤال المطروح: ما إذا كان كيبا سيجد رفيقا جديدا له في حراسة مرمى نادي البيض، أم أنه سيتقاسم المرمى فقط مع كاسيا وكيلور نافاس، الحارسان اللذان أصبحا موضع شك من قبل نادي ريال مدريد خاصة بعد الأداء السيء الذي قدماه ضد نادي مالقا ونادى فوينلابرادا.
 
وأشارت الصحيفة إلى أن الحارس الذي لا ينوي أن يدوس أرض البرنابيو هو بالفعل ديفيد دي خيا، مثلما صرح وكيل أعماله خورخي مينديز. والجدير بالذكر أن هذا الحارس الإسباني يعيش في هدوء كبير في ناديه وله مكانته على اعتباره أحد النجوم في نادي مانشستر يونايتد والدوري الإنجليزي الممتاز.
 
وفي الختام، أكدت الصحيفة أن دي خيا يحظى بثناء كبير من قبل الفرق المنافسة وحتى من قبل مدربه المثير للجدل خوسيه مورينيو. وفي هذا السياق، صرح المدرب البرتغالي بعد إعلانه عن تجديد عقد دي خيا، أن "ديفيد يعد أحد اللاعبين الرئيسيين في هذا الفريق، وسيقضي سنوات عديدة في ملعب أولد ترافورد ومن المؤكد أنه سيصبح نجما في هذا النادي".

المصدر : عربي 21