أهــم ألاخـبار : جوستافو: هذا هو السر في «الشنب»
أهــم ألاخـبار : جوستافو: هذا هو السر في «الشنب»

ضيوفنا الكرام أجدد الترحيب بكم مرة أخرى وأشكركم علي زيارتكم موقع الأقتصادي، نرحب بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي العربي، أهــم ألاخـبار : جوستافو: هذا هو السر في «الشنب»، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا، جوستافو: هذا هو السر في «الشنب»، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات علي الساحة العربية والدولية ،أهــم ألاخـبار : جوستافو: هذا هو السر في «الشنب»، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، أهــم ألاخـبار : جوستافو: هذا هو السر في «الشنب»، لنقوم بعرضها علي موقعنا، جوستافو: هذا هو السر في «الشنب»، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

الأحد 1 أبريل 2018 12:01 مساءً ـ الأقتصادي ـ أعرب المهاجم البرازيلي لويس جوستافو عن سعادته في وصول فريقه الفيصلي لنهائي كأس الملك كأول انجاز تاريخي للنادي، كما اكد ان الاصرار والطموح واللعب بروح عالية جعلهم يتغلبون على فريق كبير كالأهلي، مشيراً الى ان الاعداد خلال فترة التوقف كان رائعا والمدرب عمل على تجهيز اللاعبين ووضع التكتيك المناسب للمباراة مما ساعد اللاعبين على امتلاك المباراة والاستحواذ على منتصف الملعب وعدم خسارة الكرة بفضل الانتشار السليم وتوزيع اللاعبين، واستطعنا ان نحافظ على الاداء حتى صافرة النهاية.

واضاف: دائماً اسلوب لعبي يعتمد على المهارة والمراوغة واتطلع ان اصبح كاللاعبين المهاريين في العالم امثال نيمار، ونجحت في اكثر من كرة ان اتقدم للامام بفضل المجهود الفردي وافتح مساحات لزملائي في الامام مما نتج عنه الهدف الذي سجله زميلي الميدا وقادنا للنهائي. وارجع ان ظهوره «بالشنب» واللقب الذي اطلقته عليه جماهير الفيصلي كان منذ لعبه في البرازيل وانه يتفاءل بهذا المظهر، الذي يعجب الجماهير ويرتاح له.

نشكركم علي حسن متابعتانا، أهــم ألاخـبار : جوستافو: هذا هو السر في «الشنب»، لا تنسي الأعجاب بصفحات مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بالموقع، لتصلكم أخر الأخبار السياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي، جوستافو: هذا هو السر في «الشنب» .

المصدر : صحيفة اليوم