علا الفارس تنشر فيديو من السرير عبر سناب شات وتعتذر عما قامت به
علا الفارس تنشر فيديو من السرير عبر سناب شات وتعتذر عما قامت به

معروفة هي بنشاطها الدائم عبر حساباتها الرسمية على وسائل السوشيال ميديا حيث تحرص على التواصل مع جمهورها ومحبيها لتشاركهم تفاصيل حياتها اليومية والمهنية، نشرت الإعلامية الأردنية علا الفارس عبر حسابها الخاص على تطبيق "سناب شات" مقطع فيديو حيث ظهر فيه سريرها فقط، وعلّقت عليه: "وصلت الرسالة؟ حرارتي ما عم تنزل ومو قادرة أتحرك من التخت الي بده يزعل لاني مريضة ومش قادرة أرد عليه ما بهمني أبدا يكون بحياتي ولا بأي مسمى"؛ الأمر الذي أثار الكثير من علامات الإستفهام حول الدافع وراء نشرها ذلك.

في التفاصيل، تغيّبت الإعلامية الأردنية عن حضور إحدى الإجتماعات العملية المهمّة بسبب مرضها إذ نشرت عبر حسابها الخاص على تطبيق "سناب شات" فيديو لتبرّر فيه سبب تغيّبها عن الإجتماع وعن ما قامت به رغماً عنها تجاه الطرف الثاني: "اليوم كان عندي إجتماع كثير مهم لشغل...لمشروع في عام 2018...اللي صار انو هني جايين من السفر من بلد تاني وانا الله كتبلي إني انا امرض يعني اوكي ماشي وصلنالكم رسالة انو انا مريضة وحطيت كم صورة والدكاترة موجودين".

وعلى ما يبدو، أثارت الفارس استياء المشاركين في الإجتماع إذ تابعت بالقول: "بكل اسى، عن جد بقلكم انو الطرف التاني زعل واخذ موقف"، مؤكّدةً أنّها لم تستطع أن تقف على رجليها من شدّة المرض. وأضافت: "بكرا عندي هواء وبعد بكرا عندي تغطية كتير مهمة ما بقدر اعتذر عنها...كثير مهمين هيدول الايام يعني ما بعرف تخيلوا الدنيا كيف ناس تزعل...تليفوني هلأ مسكتو قبل شوي زي العالم والناس"، مشيرةً إلى أنّها لم تستطيع أن تردّ على أحد بسبب انزعاجها من عينيها. وأثارت صاحبة مبادرة "رفع علم الأردن" تفاعلاً واسعاً بن متابعيها الذين علّقوا بالقول: "الي يزعل يخبط براسه الجدار او الحيط على قولتكم"، "الله يشفيك"، "الله يعافيكى والله يزعل الله والنبى"...

من ناحية أخرى، نذكر أنّ النجمة التي تعرضت منذ مدة للتحرش في احد المولات، قد أحدثت الكثير من الضّجة مؤخراً عبر مواقع التواصل الإجتماعي، وذلك بعد أن ظهرت في إحدى الفيديوهات وهي في قمّة الغضب والانفعال إذ عبّرت عن سخطها من بعض الأشخاص الذين يبثون الشائعات الشخصية بافتراء كامل، وتوجّهت إليهم بالقول: "حطوا لسانكم في تمكم، وخافوا الله... كل يوم افكر اهاجر"، قاصدةً بذلك احد الاشخاص الذين تحدثوا عنها بالسوء أمام أخيها من دون معرفة صلة القرابة التي تجمعهما.

المصدر : مشاهير