الإعلامية رشا نبيل متهمة بإثارة الفتنة الطائفية لتضامنها مع «بائع فول»
الإعلامية رشا نبيل متهمة بإثارة الفتنة الطائفية لتضامنها مع «بائع فول»

مرحباً بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي، الإعلامية رشا نبيل متهمة بإثارة الفتنة الطائفية لتضامنها مع «بائع فول»، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات  علي الساحة العربية والدولية، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، لنقوم بعرضها علي موقعنا، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

عرضت الإعلامية رشا نبيل من خلال برنامجها «كلام تانى»، مشكلة تظهر لها «بائع فول»، بمنطقة الدقى، يدعى أحمد عبدالله، تضامنًا معه، وأظهر خلال مداخلة تليفونية له قيام المذيعة بسمة وهبة وزوجها النائب البرلمانى علاء عابد، باستغلال نفوذهما وطرده من الشارع الذى كان يعمل به منذ 10 سنوات، رغم علاقته الجيدة بكل المحيطين به ودون أن يتقدم أحد بشكوى ضده، فى لافتة إنسانية من «رشا» حاولت خلالها مساندة هذا البائع الذى يبحث عن «لقمة عيش».

وكانت النتيجة بأن تقدم النائب علاء عابد زوج بسمة وهبة ببلاغ للنائب العام يختصم فيه رئيس مجلس إدارة قناة دريم الفضائية والإعلامية رشا نبيل، ويتهمها ببث روح الفتنة الطائفية بين طوائف الشعب المصرى، مسلمين وأقباط، وأنها لا تؤمن بالرأى الآخر، وتعمل على التفرقة العنصرية وتكفير الديانة المسيحية، وتشكك فى دين سماوى وفق فكر مرتب ضمن حلقات برنامجها، وإذاعة أخبار مكذوبة.

من جانبها رفضت رشا نبيل التعليق على هذا البلاغ، قائلة إنها تثق كل الثقة فى النائب العام المصرى المستشار نبيل صادق، وترفض الحديث فى الأمر، قائلة إن كل تلك الاتهامات مختلقة وتم اجتزاؤها ويشهد على ذلك ضيوفها الذين تم ذكرهم فى البلاغ.

 

نشكركم علي حسن متابعتانا، الإعلامية رشا نبيل متهمة بإثارة الفتنة الطائفية لتضامنها مع «بائع فول»، لا تنسي الأعجاب بصفحات مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بالموقع، لتصلكم أخر الأخبار السياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي.

المصدر : المصرى اليوم