إعادة فتح أكبر موانئ شرقي ليبيا بعد توقف 3 أعوام
إعادة فتح أكبر موانئ شرقي ليبيا بعد توقف 3 أعوام

أعادت السلطات في مدينة بنغازي الليبية، الأحد، افتتاح الميناء البحري التجاري للمدينة، أكبر موانئ شرقي البلاد، بعد توقف 3 سنوات جراء المعارك.

وشهد الميناء معارك مسلحة دارت بداخله وفي محيطه انتهت قبل ثلاثة أشهر. 

وحسب مراسل الأناضول في بنغازي، فإن مسؤولين حكوميين وأمنيين شاركوا في مراسم الافتتاح الضخمة، وبينهم رئيس الحكومة المؤقتة المنبثقة عن مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق (شرق)، عبدالله الثني.

وتوقف العمل في الميناء في أكتوبر/تشرين الأول 2014 إثر سيطرة تنظيم "أنصار الشريعة"، وكتائب مسلحة أخري عليه.

فيما حاصرتهم وقتها قوات مجلس النواب، التي يقودها الجنرال المشير خليفة حفتر، والتي أعلنت في يوليو/تموز الماضي سيطرتها علي المنطقة وكامل المدينة. 

والميناء البحري، الذي يعد أكبر المواني التجارية في شرقي ليبيا، استقبل، اليوم، وفق مراسل الأناضول، أول سفينة بحرية منذ توقف العمل فيه، وهي السفينة البحرية المسماة "الليدي حلوم"، وعلي متنها وفد حكومي، برئاسة عبد الله الثني، محملة كمية من الأدوية والغذاء لسكان المدينة التي أنهكتها الحرب في الأعوام الثلاثة. 

وأعلنت الإدارة العامة لميناء بنغازي البحري، خلال تدشين العمل به، إعفاء كافة التجار من الرسوم الجمركية علي توريد السلع عن طريقة بشكل مؤقت (لم تذكر متى ينتهي الإعفاء).

المصدر : المصريون