«داعش» يتبنى حادث الطعن في محطة قطار مارسيليا
«داعش» يتبنى حادث الطعن في محطة قطار مارسيليا
تبنى تنظيم داعش الإرهابي حادث الطعن الذي وقع اليوم الأحد بمحطة قطار مارسيليا وأسفر عن مقتل إمرأتين ذبحاً وطعنا قبل قيام قوات الجيش بتصفية منفذ الإعتداء.

وكان رجل يحمل سكينا قتل إمرأتين بعد أن صاح "الله أكبر" - بحسب شهود عيان - داخل محطة القطار الرئيسية بمارسيليا (سان شارل) ، فيما أوضحت مصادر بالشرطة أن المعتدي طعن الضحية الأولى وذبح الثانية قبل أن تقوم دورية من قوة (سانتينال) العسكرية بإطلاق النار عليه.

المصدر : بوابة الشروق