يمينية بريطانية متطرفة تناشد ترامب التدخل لمنع سجنها
يمينية بريطانية متطرفة تناشد ترامب التدخل لمنع سجنها

ناشدت جايدا فرانسن، نائب زعيم حركة "بريطانيا أولًا" اليمينية المتطرفة، الرئيس الأمريكي ترامب، التدخل "قبل أن يزج بها في السجن"، على خلفية تصريحات لها تنتقد فيها الإسلام.


وجاءت دعوة الزعيمة المتطرفة عقب قيام ترامب بإعادة نشر فيديوهات مسيئة للمسلمين على حسابه بـ "موقع التواصل الاجتماعي تويتر"، أمس الأربعاء، والتي نشرتها فرانسن في وقت سابق أمس.

 

وقالت فرانسن في مقطع مصور لها نشرته عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر "هذه رسالة إلى رئيس الولايات المتحدة، أولًا أودّ أن أقول كم أنا سعيدة أنك كرئيس للعالم الحر أخذت بعض الوقت وأعدت نشر ثلاثة فيديوهات (كانت نشرتها) على موقع التواصل الاجتماعي تويتر".


وأضافت مخاطبة ترامب "أناشدك أيها الرئيس لتساعدني وتتدخل قبل أن يزجّ بي في السجن لأني

كنت ألقيت خطابًا انتقدت فيه الإسلام". 

 

ووجهت شرطة إيرلندا الشمالية اتهامات لفرانسن باستخدام "كلمات أو تصرفات مهدّدة ومهينة

ومسيئة" للمسلمين، خلال خطاب ألقته في مسيرة بمدينة بيلفاست، في أغسطس/آب الماضي.

 

ومن المقرر أن تمثل فرانسن أمام محكمة الصلح في بيلفاست عاصمة إيرلندا الشمالية في 14 من ديسمبر/كانون أول المقبل.

 

وأمس الأربعاء، أعاد الحساب الرسمي لترامب على "موقع التواصل الاجتماعي تويتر"، نشر سلسلة تغريدات تتضمن مقاطع فيديو معادية للمسلمين، كانت نشرتها فرانسن، أمس.

 

وأشادت فرانسن في تغريدة على "موقع التواصل الاجتماعي تويتر" بإعادة نشر المقاطع على حساب ترامب.
وقالت "فليباركك الرب يا ترامب. فليبارك الرب أمريكا". 
ولاقت خطوة ترامب انتقادات واستنكارات واسعة بسبب إعادة نشره للفيديوهات التي اعتبرت مسيئة للمسلمين، والتي من شأنها أن تؤجج الكراهية ومعاداة المسلمين.

المصدر : عربي 21