بابا الفاتيكان يلتقي لاجئين من الروهينجا في بنجلادش
بابا الفاتيكان يلتقي لاجئين من الروهينجا في بنجلادش

رسّم البابا فرنسيس 16 قسا في قداس في بنغلاديش الجمعة، في بداية يوم مزدحم يلتقي خلاله مع لاجئي الروهينجا المسلمين من ميانمار.

واحتشد ما يقدر بنحو 100 ألف شخص الجمعة في ساحة بدكا لحضور القداس، التي عكس قداس الرسامة الذي احتفى به القديس يوحنا بولس الثاني عندما زار بنغلاديش في 1986.

في وقت لاحق الجمعة، يستضيف فرنسيس صلاة السلام بين الأديان إلى جانب قيادات مسلمة وهندوسية وبوذية ومسيحية أخرى في مقر إقامته.

واستغل البابا فرنسيس مثل هذه الفعاليات مرارا للمطالبة بأن الدين لا يجب أن يستخدم أبدا لتبرير العنف - في رسالة من المرجح أن يتردد صداها في بنغلاديش التي شهدت سلسلة هجمات تحمل مسؤوليتها مسلحون مسلمون في السنوات الأخيرة.

وقال الفاتيكان إن 18 لاجئا من الروهينجا من مخيمات في كوكسز بازار سوف يقفون في الفعالية لتحية البابا.

المصدر : المصريون