مقتل «العقل المدبر» لهجوم مطار أتاتورك في جورجيا
مقتل «العقل المدبر» لهجوم مطار أتاتورك في جورجيا

أعلنت السلطات الجورجية، اليوم الجمعة، مقتل "داعشي" يشبته بأنه العقل المدبر للهجوم الإرهابي على مطار أتاتورك في إسطنبول عام 2016.

وقالت متحدثة باسم جهاز أمن الدولة في جورجيا، نينو جيورجوبياني: إن "عملية خاصة نفذتها السلطات الأسبوع الماضي أدت إلى قتل العقل المدبر لهجوم المطار الذي أوقع عشرات القتلى".

وأضافت "جيورجوبياني": "من المؤكد أن أحد قتلى العملية هو أحمد تشاتاييف"، في إشارة للمشتبه به في الهجوم.

وأوضحت أنه قُتل في العملية أحد أفراد القوات الخاصة، وثلاثة من أعضاء جماعة مسلحة متهمة بالإرهاب، وأصيب 4 من أفراد الشرطة وألقي القبض على عضو بالجماعة.

ونفذت العملية التي استغرقت 20 ساعة في مجمع سكني على مشارف تفليس عاصمة جورجيا الأسبوع الماضي.

كان أحد عناصر تنظيم داعش الإرهابي قد شن هجومًا انتحاريًا على المطار الرئيسي في إسطنبول في 28 يونيو 2016، أسفر عن مقتل 41 شخصًا، وإصابة 239 آخرين.

المصدر : التحرير الإخبـاري