البيت الأبيض: النظام الإيراني ينفق ثروات شعبه على نشر الإرهاب
البيت الأبيض: النظام الإيراني ينفق ثروات شعبه على نشر الإرهاب
قالت سارة ساندرز، السكرتيرة الإعلامية للبيت الأبيض، بأن النظام الإيراني ينفق ثروات شعبه على نشر التشدد والإرهاب بالخارج بدلًا من ضمان الازدهار، في قت ينفق فيه جنود الحرس الثوري ثروة البلاد على جماعات مسلحة أجنبية ويغنون أنفسهم.

وقالت ساندرز، حسبما نقلت شبكة «سي إن إن» الأمريكية، الثلاثاء، إن الشعب الإيراني غاضب من زيادة الفساد في حياتهم اليومية، وتعب من دفع الثمن بدلاً من حكامه الفاسدين، ما أدى إلى انتفاضة شعبية نظمها إيرانيون شجعان على نطاق هو الأوسع منذ عام 2009.

وجددت ساندرز، تأكيد دعم واشنطن للشعب الإيراني ودعوتها للنظام الإيراني إلى احترام حقوق شعبه في التعبير عن رغبته في التغيير، قائلة "تتطلع أمريكا لليوم الذي يأخذ الإيرانيون مكانهم الصحيح جنبًا إلى جنب مع شعوب العالم الحرة".

وبخصوص احتمالية فرض عقوبات على إيران، أشارت ساندرز إلى أن كل الخيارات لا تزال مطروحة في هذا الصدد، معلنة أن الرئيس الأمريكي ترامب، لن يمكث ساكنا حيال ما يحدث في إيران كما فعل سلفه أوباما أثناء مظاهرات عام 2009.

وذكرت السكرتيرة الإعلامية للبيت الأبيض أن أمريكا تريد أن يحصل المواطنون الإيرانيون على حقوقهم الأساسية وأن تتوقف إيران عن رعايتها للإرهاب.

وفيما يتعلق بكوريا الشمالية، أعربت ساندرز عن ثبات السياسية الأمريكية تجاه بيون يانج واستمرارها في الضغط إلا أن يتم نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية، وبخصوص باكستان قالت المتحدثة، إن أمريكا تريد أن تفعل إسلام آباد المزيد لمواجهة الإرهاب.

المصدر : بوابة الشروق