أمنية كركوك ترفض تشكيل قوة عسكرية تركمانية مدعومة من تركيا
أمنية كركوك ترفض تشكيل قوة عسكرية تركمانية مدعومة من تركيا
السومرية نيوز/ كركوك
أعلنت اللجنة الأمنية في محافظة كركوك والتي يترأسها المحافظ نجم الدين كريم، الاثنين، عن رفضها تشكيل اي قوة عسكرية تركمانية مدعومة من تركيا، فيما اكدت ان مواطني المحافظة بجميع مكوناتهم هم تحت حماية قوات البيشمركة والشرطة والأسايش.

وقال المكتب الاعلامي لمحافظ كركوك في بيان تلقت، السومرية نيوز، نسخة منه، إن "اللجنة الأمنية وادارة كركوك ومواطنيها يرفضون تشكيل اي قوة عسكرية مدعومة ومسنودة من دول الجوار او اي دولة خارجية"، مبيناً أن "أمن وسلامة مواطني كركوك بحماية قوات البيشمركة والشرطة والاسايش والذين يواصلون عملهم لحماية جميع مكونات المحافظة".



وقال المكتب، أن "تشكيل اي قوة عسكرية مدعومة من دولة خارجية هي مخالفة للدستور العراقي وتشكل تهديد على أمن وسلامة العراق وكركوك بشكل خاص وفرصة يبحث عنها البعض لاثارة الفتن بين مكونات كركوك المتأخية".

وتابع المكتب، أن "من يريد التطوع بشكل فردي وقانوني في صفوف قوات البيشمركة والاسايش والاجهزة الامنية من جميع مكونات كركوك، فأن ابواب التطوع مفتوحة لهم للمساهمة ببناء منظومة الأمن وترسيخ الأستقرار ومواجهة التحديات خاصة, عصابات داعش الأرهابية".

‎وكانت الجبهة التركمانية العراقية رحبت في وقت سابق، بأية مساعدة تقدمها تركيا أو إيران أو الولايات المتحدة الأميركية لتخليص العراقيين من خطر "داعش".

وكان النائب عن الاتحاد الوطني الكردستاني اريز عبد الله أكد، في (29 آذار 2017)، أن الجبهة التركمانية ترفع علم الدولة التركية داخل مقراتها"، ماضياً إلى القول "ما دخل تركيا في كركوك؟، وهذا تدخل في شؤون العراق الداخلية وهذا لا يحق لتركيا ولا لأي دولة أخرى".

المصدر : السومرية نيوز