قتل مدير فندق بمرسى علم.. الخارجية الإيطالية: نتابع قضية مواطننا الموقوف بمصر
قتل مدير فندق بمرسى علم.. الخارجية الإيطالية: نتابع قضية مواطننا الموقوف بمصر

قالت الخارجية الإيطالية إنها تتابع قضية مواطنها الذي اعتقل في جمهورية مصر العربية مساء الجمعة، بعد إقدامه على قتل مواطن مصري في أحد المواقع السياحية على البحر الأحمر شرقي البلاد.

 

وفي بيان مقتضب، أفادت الخارجية بأن سفارتها في القاهرة "تتابع بالتنسيق مع الوزارة، وبالتواصل الوثيق مع السلطات المحلية، قضية المواطن ليوناردو إيفان باسكال المعتقل في جمهورية مصر العربية على خلفية وفاة أحد المواطنين المصريين".

 

ووفق التلفزيون الحكومي الإيطالي، فإن شجارا وقع بين السائح الإيطالي وطارق أحمد عبد الحميد، مدير الفندق الذي كان يقضي فيه عطلته بمدينة مرسى علم، على ساحل البحر الأحمر، بعدما رفض الأخير السماح للسائح بالسباحة في البحر بعد المواقيت المحددة مساء.

 

وأشار التقرير إلى أن الشجار "تطور إلى اشتباك بالأيدي، حيث قام السائح الإيطالي بضرب المدير حتى الموت".

 

وعلى إثر ذلك، قامت السلطات المصرية باعتقال باسكال ومصادرة جواز سفره قبل بدء التحقيق معه.

 

يذكر أن السفارة الإيطالية في جمهورية مصر العربية لا تزال دون سفير منذ أبريل 2016، نتيجة الأزمة التي نشبت بين روما والقاهرة بعد العثور على جثة الباحث الإيطالي جوليو ريجيني مقتولا على الأراضي المصرية أوائل العام ذاته.

 

وتسببت الواقعة في توتر بين البلدين، بسبب آثار تعذيب وجدت على جثة ريجيني، فضلا عن مطالبة البرلمان الأوروبي في مارس 2016 بوقف مساعدات عسكرية لمصر.

المصدر : مصر العربية