عـاجل: معارك عنيفة في البوكمال السورية مع "محاولة تنظيم الدولة استعادتها"
عـاجل: معارك عنيفة في البوكمال السورية مع "محاولة تنظيم الدولة استعادتها"

بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه، مرحباً بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي، عـاجل: معارك عنيفة في البوكمال السورية مع "محاولة تنظيم الدولة استعادتها"، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا، معارك عنيفة في البوكمال السورية مع "محاولة تنظيم الدولة استعادتها"، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات علي الساحة العربية والدولية ،عـاجل: معارك عنيفة في البوكمال السورية مع "محاولة تنظيم الدولة استعادتها"، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، عـاجل: معارك عنيفة في البوكمال السورية مع "محاولة تنظيم الدولة استعادتها"، لنقوم بعرضها علي موقعنا، معارك عنيفة في البوكمال السورية مع "محاولة تنظيم الدولة استعادتها"، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

السبت 9 يونيو 2018 07:11 مساءً ـ الأقتصادي ـ صورة أرشيفية

أفاد نشطاء معارضون في سوريا باحتدام القتال بجنوب شرق البلد، حيث يحاول مقاتلو داعش استعادة السيطرة على أحد معاقلهم السابقة من القوات الحكومية.

وبحسب (المرصد السوري لحقوق الإنسان)، ومقره في بريطانيا، عادت غالبية البوكمال إلى سيطرة القوات الحكومية بعد يوم من تقدم مقاتلي التنظيم إلى قلب المدينة، يقودهم مفجرون انتحاريون.

وقتل في الاشتباكات 30 من أفراد القوات الحكومية ومسلحين متحالفين معها، بينهم مقاتلون من جماعة حزب الله اللبنانية، بحسب المرصد. وقتل أيضا 21 من مسلحي تنظيم الدولة، بينهم 10 مهاجمين انتحاريين.

ولا تزال الاشتباكات مستمرة في البوكمال التي تقع في وادي الفرات.

ولم تعلق الحكومة السورية حتى الآن على التقارير.

وشهدت الأسابيع القليلة الماضية زيادة في نشاط مسلحي داعش في سوريا.

حقائق عن سوريا ماذا بعد هزيمة تنظيم الدولة في سوريا؟

ونقلت وكالة فرانس برس للأنباء عن رامي عبد الرحمن رئيس المرصد قوله "تراجع مقاتلو تنظيم الدولة من داخل البلدة إلى أجزائها الغربية والشمالية الغربية"، بعد أن صدت قوات موالية للحكومة المسلحين.

وقال عبد الرحمن أن تعزيزات موالية للحكومة وصلت إلى المنطقة.

وقال المرصد إن تنظيم الدولة استخدم 10 مهاجمين انتحاريين، في هجومه على البوكمال أمس الجمعة، حيث سيطر سريعا على العديد من أحيائها.

ويعد ذلك الهجوم الأكبر على البوكمال منذ أن فقد تنظيم الدولة سيطرته عليها في نوفمبر/ تشرين الثاني 2017، والأحدث ضمن سلسلة هجمات شنها التنظيم في أنحاء سوريا مؤخرا، بحسب فرانس برس.

ولم تذكر وسائل الإعلام الحكومية السورية ولا الجيش النظامي شيئا عن هجوم الجمعة.

وكثف تنظيم الدولة من هجماته ضد القوات الموالية للحكومة منذ أن غادر مقاتلوه آخر معاقلهم بالقرب من دمشق بموجب اتفاق إجلاء مع النظام السوري، وذلك في مايو/ أيار الماضي.

وكان تنظيم الدولة قد أعلن "خلافة إسلامية"، عابرة للحدود بين العراق وسوريا في عام 2014، لكنه فقد بعد ذلك معظم الأراضي التي سيطر عليها.

وينحسر وجود التنظيم حاليا في جيوب شرقي سوريا، في الصحراء الممتدة من وسط البلاد وحتى الحدود مع العراق.ية.

نشكركم علي حسن متابعتانا، عـاجل: معارك عنيفة في البوكمال السورية مع "محاولة تنظيم الدولة استعادتها"، عفواً لا تنسي الأعجاب بصفحاتنا عبر مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بموقع الأقتصادي، لتصلكم أهم وأخر الأخبار السياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي، معارك عنيفة في البوكمال السورية مع "محاولة تنظيم الدولة استعادتها".

المصدر : بي بي سي BBC Arabic