أخبار عربية : «فشل» المفاوضات بشأن هدنة في درعا جنوبي سوريا
أخبار عربية : «فشل» المفاوضات بشأن هدنة في درعا جنوبي سوريا

ضيوفنا الكرام أجدد الترحيب بكم مرة أخرى وأشكركم علي زيارتكم موقع الأقتصادي، مرحباً بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي العربي، أخبار عربية : «فشل» المفاوضات بشأن هدنة في درعا جنوبي سوريا، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا، «فشل» المفاوضات بشأن هدنة في درعا جنوبي سوريا، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات علي الساحة العربية والدولية ،أخبار عربية : «فشل» المفاوضات بشأن هدنة في درعا جنوبي سوريا، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، أخبار عربية : «فشل» المفاوضات بشأن هدنة في درعا جنوبي سوريا، لنقوم بعرضها علي موقعنا، «فشل» المفاوضات بشأن هدنة في درعا جنوبي سوريا، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

الأحد 1 يوليو 2018 09:51 صباحاً ـ الأقتصادي ـ فشلت المفاوضات الرامية لوقف القتال بين القوات الحكومية السورية وقوات المعارضة المسلحة، بمحافظة درعا جنوب غربي سوريا.

وأفادت تقارير بأن المعارضة رفضت ما وصفته بالطلب المذل لهم بالاستسلام.

ونقلت رويترز عن إبراهيم الجباوي المتحدث باسم الجيش السوري الحر قوله إن "الاجتماع انتهى بالفشل. الروس لم يكونوا مستعدين لسماع مطالبنا وقدموا خيارا واحدا هو قبول شروطهم المذلة بالاستسلام، وهذا رُفض".

وجرت المفاوضات بين المعارضة ووسطاء روس.

وقال الجباوي في وقت سابق السبت، إنهم بدأوا مفاوضات مع مسؤولين روس حول اتفاق يقضي باستعادة الحكومة السيطرة على مناطق المعارضة في محافظة درعا جنوب غربي سوريا.

وروسيا حليف للرئيس السوري الاسد، وتدعم الهجوم الذي يشنه على المعارضة في محافظة درعا.

وتشن الطائرات الحربية الحكومية قصفا على المناطق، التي تسيطر عليها المعارضة في محافظة درعا، واستولى الجيش النظامي على قرى وبلدات هناك.

وبث التلفزيون السوري إرساله يوم السبت من بلدة داعل بشمال غرب درعا وذلك بعد أن قبلت باتفاق يقضي بعودتها لسيطرة الحكومة.

وأسفر القتال عن مقتل عشرات المدنيين، بينما اضطر نحو 160 ألف آخرين للنزوح عن منازلهم.

وأفادت وسائل الإعلام الحكومية السورية بأن عددا من بلدات وقرى محافظة درعا دخلت في مصالحات فردية مع القوات السورية، وأن المسلحين المعارضين الذين كانوا فيها سلموا أسلحتهم للجيش السوري.

 نازحون ينتظرون قرب الحدود الأردنية بعد الفرار من محافظة درعا التي تشهد حملة عسكرية سورية للسيطرة عليها

 

ومنطقة الجنوب الغربي هي ضمن مناطق "خفض التوتر"، التي اتفقت عليها العام الماضي الولايات المتحدة والأردن وروسيا الحليف للرئيسي للحكومة السورية.

وكانت الولايات المتحدة حذرت من الهجوم على المناطق المتفق على حفض التوتر فيها، ولكنها لم تتخذ أي إجراء ضد الغارات الجوية المتواصلة على الجنوب الغربي.

وتحتدم المعارك حاليا في درعا، إذ سيطرت القوات الحكومية والمليشيات الداعمة لها على عدد من البلدات المهمة، ووصلت الثلاثاء إلى ضواحي المدينة.

نشكركم علي حسن متابعتانا، أخبار عربية : «فشل» المفاوضات بشأن هدنة في درعا جنوبي سوريا، لا تنسي الأعجاب بصفحات مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بالموقع، لتصلكم أخر الأخبار السياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي، «فشل» المفاوضات بشأن هدنة في درعا جنوبي سوريا .

المصدر : بوابة الشروق