عــاااجل : ارتفاع عدد ضحايا غرق مركب مهاجرين فى تونس إلى 35 وإنقاذ 68 آخرين
عــاااجل : ارتفاع عدد ضحايا غرق مركب مهاجرين فى تونس إلى 35 وإنقاذ 68 آخرين

نرحب بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي العربي، عــاااجل : ارتفاع عدد ضحايا غرق مركب مهاجرين فى تونس إلى 35 وإنقاذ 68 آخرين، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا،

ارتفاع عدد ضحايا غرق مركب مهاجرين فى تونس إلى 35 وإنقاذ 68 آخرين

، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات علي الساحة العربية والدولية ،عــاااجل : ارتفاع عدد ضحايا غرق مركب مهاجرين فى تونس إلى 35 وإنقاذ 68 آخرين، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، عــاااجل : ارتفاع عدد ضحايا غرق مركب مهاجرين فى تونس إلى 35 وإنقاذ 68 آخرين، لنقوم بعرضها علي موقعنا،

ارتفاع عدد ضحايا غرق مركب مهاجرين فى تونس إلى 35 وإنقاذ 68 آخرين

، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

الأحد 3 يونيو 2018 01:25 مساءً ـ الأقتصادي ـ ارتفع عدد ضحايا غرق مركب مهاجرين فى تونس، اليوم الأحد إلى 35 مهاجرا وإنقاذ 68 آخرين.

وقد أعلنت وزارة الداخلية التونسية، فى بيان، اليوم، انتشال جثث 11 مهاجرًا وإنقاذ 67 آخرين كانوا على متن مركب صيد "بصدد الغرق"، قبالة السواحل الجنوبية لتونس.

وقالت وزارة الداخلية فى بيانها، إن مركبًا لمهاجرين غير شرعيين "كان بصدد الغرق"، فجر الأحد، قبالة السواحل مقابل سواحل محافظة صفاقس (جنوب)، وقال أنه "تم إنقاذ عدد 67 منهم من بينهم تونسيين وأجانب كما تمّ انتشال عدد 11 جثة فى حصيلة أولية".

وكانت قوات خفر السواحل التونسية، قبضت القبض، نهاية شهر مايو الماضى، على 12 مهاجراً غير شرعى انطلقوا من جزر قرقنة في وسط شرق تونس على متن مركب باتجاه السواحل الأوروبية، حسبما ذكرت وكالة الأنباء السعودية، وتحدث بيان لوزارة الداخلية التونسية - حينذاك - أن المهاجرين اعترفوا باعتزامهم اجتياز الحدود البحرية باتجاه ايطاليا.

نشكركم علي حسن متابعتانا، عــاااجل : ارتفاع عدد ضحايا غرق مركب مهاجرين فى تونس إلى 35 وإنقاذ 68 آخرين، لا تنسي الأعجاب بصفحات مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بالموقع، لتصلكم أخر الأخبار السياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي،

ارتفاع عدد ضحايا غرق مركب مهاجرين فى تونس إلى 35 وإنقاذ 68 آخرين

.

المصدر : اليوم السابع