محمد بن راشد
محمد بن راشد

كشف تقرير صادر صباح اليوم من مكتب التمثيل العمالي التابع للوزارة في سفارة مصر بدولة الإمارات العربية المتحدة والذي تلاقاة محمد سعفان، وزير القوى العاملة ، وذك  في إطار متابعته أحوال العمالة المصرية في دول العمل، كشف أن المقيمين الراغبين في العودة إلى الإمارات، عليهم عدم حجز أو شراء تذاكر السفر، أو السفر قبل الحصول على تصريح دخول إلى الدولة.

وفي سياق متصل فقد بين وأظهر هيثم سعد الدين المتحدث الرسمي والمستشار الإعلامي لوزارة القوى العاملة أن سعفان، تلقى تقريرا من الملحق العمالي بالسفارة المصرية بأبوظبي حنان شاهين، أشارت فيه إلى تنبيه الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية، على المقيمين الراغبين في العودة إلى الدولة، عدم حجز أو شراء تذاكر السفر أو السفر قبل الحصول على تصريح الدخول إلى الدولة، موضحة عبر موقعها الإلكتروني أن "مراجعة الطلب قد يتطلب بعض الوقت، وبعد حصول المتقدم على الموافقة، يمكنه حجز تذاكر السفر وفقًا لتاريخ سفر الفعلي، حيث تعتبر التواريخ المدخلة في الطلب تواريخ افتراضية".

وفي ذلك الصدد فقد دعت الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية جميع الأفراد الذين يحملون إقامات سارية ويرغبون في العودة إلى الإمارات للتسجيل في خدمة "تصريح دخول المقيمين" على موقعها (Smartservice.ica.gov.ae )، حيث خصصت الهيئة هذه الخدمة للمقيمين المتواجدين خارج الدولة وممن لديهم إقامات سارية وتتيح لهم إمكانية إصدار تصاريح لدخول دولة الإمارات وتسهيل عودتهم بأمان وسلامة في الحالات الطارئة وتعتمد الموافقة على الطلبات على الأوضاع الراهنة.

وكانت وزارة الخارجية والتعاون الدولي والهيئة الاتحادية للهوية والجنسية في دولة الإمارات، أعلنت في وقت سابق، إمكانية عودة المقيمين في الإمارات المتواجدين حاليا بالخارج، والذين يحملون إقامات سارية، اعتبارا من الأول من يونيو.

وكشفت الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية على موقعها أن الوثائق والمستندات المطلوبة، للحصول على تصريح الدخول هي صورة من الإقامة (إجباري)، وصورة من جواز السفر (إجباري)، كمل حددت ثلاثة متطلبات، يجب توافرها هي أن تكون الإقامة فعالة، وأن يكون المقيم متواجدا خارج الدولة في أثناء تقديم الطلب، وإثبات سبب الزيارة خارج الدولة.