الحالة الصحية لامام المسجد النبوي علي الحذيفي بعد تعرضة لجلطة أمس

نتابع عبر الاقتصادي الحالة الصحية لامام المسجد النبوي الشريف ، فضيلة الشيخ علي الحذيفي بعد تعرضة لجلطة أمس ، حيث قد تعرض إمام المسجد النبوي، علي الحذيفي، لوعكة صحية دخل على إثرها المستشفى، ليغيب بذلك عن إمامة المصلين.

ومن هنا فقد قالت تقارير محلية سعودية إن الحذيفي (72 عاماً)، تعرض لجلطة، لكن حالته مستقرة وبدأ بالتحسن.

حيث قد أثار الإعلان عن مرض الحذيفي، مخاوف لدى محبيه الذين اعتادوا سماع صوته في الصلوات الخمس بالمسجد النبوي الشريف، ويتم نقلها على الهواء مباشرة عبر قناة فضائية متخصصة.

بعذ السطور عن حياة الشيخ ، ولد علي بن عبد الرحمن بن علي بن أحمد الحذيفي، عام 1947 في قرية القرن المستقيم ببلد العوامر في جنوب مكة المكرمة.

حيث يحمل الشيخ الحذيفي درجة الدكتوراه من جامعة الأزهر، وقد تولى الإمامة والخطابة لفترات في مسجد قباء بالمدينة المنورة، ثم عين إمامًا وخطيبًا للمسجد النبوي عام 1979، ونقل بعد ذلك إمامًا إلى المسجد الحرام 1981، ثم أعيد إمامًا وخطيبًا للمسجد النبوي في العام التالي، وظل في منصبه حتى اليوم.

حيث يُعدُّ الحذيفي أحد أبرز القراء في السعودية والعالم الإسلامي، ويشارك في عدد كبير من الندوات الدينية بالعديد من الدول، وتبث القنوات الإذاعية والتلفزيونية قراءاته القرآنية.