الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود
الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود

وزارة الخارجة السعودية تعلن الشروط الواجب توافرها للعودة الي العمل بعد إنتهاء فترة الحظر.

اعلنت وزارة الخارجية السعودية عن الشروط إلالزاميه لتحقيق عودة العمالة الوافدة بعد إنتهاء الأزمة العالمية والسيطرة الكاملة علي إنتشار فيروس كورونا المستجد، حيث اقدمت الحكومة علي فرض بعض القوانين الجديدة لتحديد قاوانين العمل في  المملكة العربية السعودية بفرض حظر التجوال على عدد من المناطق ولجميع الأنشطة بإستثناء الفئات المستثناة، لمدة واحد وعشرون يوماً.

 

وجاء هذا القرار من صاحب السمو خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله، جاء هذا القرار لصالح كافة المواطنين والوافدين للحفاظ على الصحة العامة للمواطنين والمقيمين ومنع إنتشار الفيروس، كما نوه علي ان رسوم الدخول والخروج ستبقي كما كانت دون أي تغير يذكر، ويأتي هذا بعد الأطئنان التام علي الصحة العامة، ورفع حظر التجول بعد تمديد الفترة لأكثر من 21 يوما.

أما بصدد رجوع الوافدين، ولقد أفصحت المملكة العربية السعودية عن ثلاثة أفعال أساسية تم اتخاذهم لتجنب وصول فيروس كرونا ضِمن المملكة وشملت ذلك الممارسات التعطل المؤقت وتعليق التأشيرات لدخول المملكة العربية المملكة السعودية بقصد شعيرة العمرة أو الذهاب إلى زيارة المسجد النبوي للرسول المتواجد في البلدة المنورة.

 

ولذا تم إتخاذ كافة الاجراءات الأحترازية بصفة مؤقتة وليست مطردة وأيضاً عدم الدخول بتأشيرات سياحية للشخصيات والمواطنين الوافدين من الدول التي تشعبت وتوسّع فيها الفيروس المختص بكورونا بشكل ملحوظ ويشكل تخويف وخطورة على الجميع، أما عن رجوع الوافدين الذين خرجوا فستسهل المملكة عملية دخولهم من قريبة العهد دون ممارسات شاقة أو ضرائب تكميلية.

 

ويأتي بعد ذلك من بين الأعمال ايضاًً الجهد على تعليق وتوقف استعمال المدنيين في المملكة العربية المملكة السعودية والمواطنين التابعين لمجلس التعاون لدول الخليج العربي بطاقة الهوية المخصصة بهم ويرنو بها تحقيق الشخصية وعدم استعمالها للتنقل ذهابا وإيابا إلى المملكة.