حيث قد دعا سمير جعجع الي تشكيل حكومة إنقاذ مستقلة ، مختلفة في تكوينها ومساراتها عن الحكومات السابقة في لبنان .

في هذا الامر فقد دعا رئيس حزب القوات اللبنانية، سمير جعجع إلى تشكيل حكومة إنقاذ مستقلة ، تختلف عن باقي الحكومات السابقة في لبنان، مشددا علي ضرورة أن يتحلى المسؤولون الجدد بالنزاهة ونظافة اليد والتجارب الناجحة.

ومن هنا فقد قال جعجع، الجمعة، إن بعض القوى في البلاد أرادت استخدام الجيش والأمن لأجل قمع المتظاهرين الذين خرجوا إلى الشارع للمطالبة بالتغيير.

وفي هذا المسار فقد أضاف أن لبنان يعيش في واقع جديد بعد حراك 17 أكتوبر الماضي، "وعلينا التعاطي مع ذلك"، قائلا إن لا سبيل إلى الخلاص سوى بحكومة مستقلة".

حيث قد استقال رئيس الحكومة، سعد الحريري، الثلاثاء الماضي، على وقع موجة غير مسبوقة من الاحتجاجات التي تطالب برحيل الطبقة السياسية في البلاد وتحسين الأوضاع الاجتماعية.

هذا وفي وقت سابق الخميس الماضي، دعا الرئيس اللبناني، ميشال عون إلى تشكيل حكومة جديدة من وزراء ذات "كفاءة وخبرة" مع دخول الحراك الشعبي غير المسبوق في البلاد أسبوعه الثالث.

وفي ظل هذا وعلى الرغم من استقالة الحريري، ظل المتظاهرون في الشوارع، متمسكين بقائمة مطالبهم، المتمثلة في تشكيل حكومة تكنوقراط مصغرة ومحاسبة كل رموز الفساد في السلطة ورفع السرية المصرفية عن المسؤولين السياسيين وسقوط حكم المصرف.

ومن هنا فقد كان وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، دعا الزعماء اللبنانيين إلى التعجيل بتشكيل حكومة جديدة، قائلا في بيان "يجب أن تتوقف أي أعمال عنف أو أعمال استفزازية ونناشد الجيش والأجهزة الأمنية اللبنانية مواصلة ضمان حقوق وسلامة المحتجين".