وزارة التربية والتعليم في مصر

ردت الحكومة المصرية منذُ قليل صباح اليوم الجمعة علي خبر إلغاء مجانية التعليم الإساسي في مصر الذي أنتشر عبر منصات التواصل الإجتماعي والذي اثار ردود فعل مختلفة

وفي سياق متصل فقد بين واظهر المركز الإعلامى لمجلس وزاراء جمهورية مصر العربية ، إنه فى ضوء ما تردد من أنباء حول نية وزارة التربية والتعليم إلغاء مجانية التعليم الأساسي بشكلٍ تدريجي، في المدارس الحكومية ترشيداً للنفقات، تواصل المركز مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، والتى نفت تلك الأنباء.

وفي سياق متصل فقد أكدت وزارة التربية والتعليم  ، أنه لا صحة لإلغاء مجانية التعليم الأساسي بصورة تدريجي، أو تقديم الخدمات التعليمية بمقابل مادي في المدارس الحكومية

ووضحت وزارة التربية والتعليم أنه لم ولن يتم المساس نهائياً بمجانية التعليم، باعتباره حقاً أصيلاً من حقوق المواطنين في مصر يكفله الدستور والقانون ومحدد في ذلك الدستور المصري

وشددت وزارة التربية والتعلين على اهتمام الحكومة المصرية بتطوير ملف التعليم بمختلف المراحل، وتقديم خدمات تعليمية متطورة لكافة المواطنين على حد سواء.

الحكومة المصرية ترد على شائعة إلغاء مجانية التعليم الأساسى في مصر

وفي ذلك الصدد فقد أكدت وزارة التربية والتعليم  ، على سعي الحكومة المصرية من اجل النهوض بالمنظومة التعليمية، وذلك تماشياً مع أهداف استراتيجية التنمية المستدامة، والتي تهدف إلى توفير التعليم للجميع دون أي تفرقة وتحسين نوعية التعليم، لافتةً إلى قيامها بتطوير المناهج الدراسية في كافة المراحل التعليمة بالاشتراك مع الجهات العالمية المتخصصة في هذا المجال، وكذلك الأهمية القصوى التي توليها الوزارة لتربية وإعداد جميع الطلاب أثناء مراحل التعليم العامة  كذلك الاهتمام ببناء الإنسان في مصر ، وأهمية دور المدارس في إعداد النشء وتربيته جنباً إلى جنب مع دور الأسرة.