وزارة الصحة القطرية
وزارة الصحة القطرية

فيروس كورونا وانتشارة في قطر ، وزارة الصحة القطرية سلطت الضوء في تصريحتها اليوم وأحبت أن تنشر بعض الإيجابيات والنتائج المبشرة لكافة المواطنين في قطر.

وزراة الصحة القطرية اكدت خلال تصريحتها اليوم أم 90% من المصابين بفيروس كورونا في قطر بحالة صحية جيدة.

وأضافت وزراة الصحة القطرية أن 1% من المصابين بفيروس كورونا في قطر هم فقط من يحتاجون الي العلاج في المستشفيات ويحتاجون الي علاج مكثف للغاية ، وأن 3% إلى 5% يحتاجون بعض العلاج المخفف في المستشفيات.

وفي سياق متصل فقد كشفت وزارة الصحة القطرية أن دولة قطر وفرت منذ بداية أزمة فيرسو كورونا كل الإمكانات، وخصصت جميع المرافق من أجل مكافحة هذه الجائحة على جميع مستويات الدولة .

واعتبرت وزارة الصحة القطرية أن "هذه النسب حسب حدَّة المرض لدي كل مصاب بفيروس كورونا حيثُ أعطت فرصة لجميع الجهات الصحية التي تعمل على مكافحة الجائحة، لكي تتعامل مع كل شخص مصاب علي حسب نسبة الإصابة بما يناسبة من رعاية وعلاج".

علي الجانب الأخر فقد كشفت المحمد خلال برنامج "المسافة الاجتماعية" خلال تلفزيون قطر، أن هناك الكثير من الأسباب والتي ساعدت قطر على التعامل مع جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، ووأستطاعت أن تحقق نتائج جيدة ورائعة ، واستيعاب عدد المصابين وتوفير الرعاية الصحية لهم.

من ناحيتة فقد لفتت وزراة الصحة القطرية إلى أن "الحكومة القطرية قطر وفرت منذ بداية الجائحة جميع الإمكانات، وخصصت جميع المرافق من أجل مكافحة تلك الجائحة على كافة المستويات"، عادّاً "النتائج جيدة للغاية بالمقارنة مع كثير من الدول التي استطاع المرض أن يتفشى فيها وأدى إلى كثير من الوفيات".

وكشفت وزارة الصحة القطرية عن الخطة الاستباقية والقدرة الاستيعابية التي يوفرها قطاع الصحة العامة في قطر في التعامل مع أزمة فيروس كورونا، كشفت : إن "الجانب الوقائي في الوقت الحالي يسير بمحاذاة الجانب العلاجي الذي لا يقل أهمية عن الأول".

وبينت وأظهرت وزراة الصحة القطرية أن المصابين بـفيروس كورونا" أنواع: أولها المصابون الذين لا تظهر عليهم الأعراض ويمثلون تسعون في المائة من عدد الإصابات المسجلة في الدولة.

أما النوع الثاني، بحسب تصريحات وزارة الصحة القطرية ، فيمثل خمسة في المائة وهم من يحتاجون الدخول إلي المستشفى عدة أيام مع بعض الأدوية، والثالث هم الفئة التي تحتاج الرعاية في أقسام العناية المركزة.

وأضافت وزارة الصحة القطرية "في بداية الأمر دولة قطر شاهدت كل شئ منذ بداية الجائحة ووضعت استراتيجية معينة من اجل مواجهة فيروس كورونا، فعلي المستوى العلاجي خصصنا في الوقت الحالي مرافق ومستشفيات بحيث يتم عزل المصابين عن بقية مرضانا في جميع المستشفيات الأخرى التي لا تزال مستمرة في تقديم جميع الخدمات".

واضافت وزارة الصحة القطرية : "أصبح في الوقت الحالي الاستعداد على قدم وساق من اجل توسعة القدرة الاستيعابية في جميع المستشفيات من ناحية الأسرّة والطواقم الطبية والتمريضية".