وزير الطاقة السعودي الأمير عبدالعزيز بن سلمان أثناء الحديث عن القدرة الإنتاجية

المملكة العربية السعودية تُعتبر من أكبر الدول المنتجة والمُصدرة للنفط علي مستوي العالم لكن كانت في الفترة السابقة هناك مخاوف أقتصادية كثيرة نظراً لوفرة المعروض من الناحية النفطية وانخفاض ثمنة كثيراً والعمل علي تقليل الأنتاج من الجانب السعودي.

وفي سياق متصل فقد كشف وزير الطاقة في المملكة العربية السعودية ، الأمير عبدالعزيز بن سلمان أن إنتاج المملكة العربية السعودية من غاز الإيثان، قد بلغ نحو تسعمائة مليون قدم مكعبة قياسية في اليوم، بينما فقد يبلغ مجمل الطلب المحلي الحالي تسعمائة واربعون مليون قدم مكعبة قياسية في اليوم، وبهذا تكون نسبة خفض إمدادات الإيثان الحالية هي أربعة ونصف في المائة فقد فقط.

وفي ذلك الصدد الأقتصادي فقد أشار وزير الطاقة في المملكة العربية السعودية إلى أن تشغيل معمل سوائل الغاز الطبيعي في حقل الشيبة، بدءً من اليوم سوف يؤدي بشكل مباشر إلى زيادة القدرة على القيام بتلبية كافة الطلبات المحلية علي نهاية الأسبوع الحالي ، وأن تشغيل ذلك الحقل سوف يؤدي بشكل مباشر إلى زيادة القدرة على القيام بتلبية كافة الطلبات العالمية في الفترة المقبلة وسوف يكون في الفترة المقبلة سهولة في عملية إمدادات الإيثان إلى الشركات والمصانع المحلية في المملكة العربية السعودية.

علي الجانب الأخر فقد كشف وزير الطاقة في المملكة العربية السعودية أنه بالنسبة لإمدادات الغاز الطبيعي؛ أي البروبان والبيوتان والغازولين الطبيعي، فقد أصبح في الوقت الحالي بالإمكان تلبية كامل الطلب المحلي دون وجود عجز في الإمدادات.

وأكد الأمير عبدالعزيز بن سلمان إلي أن كميات الإنتاج في الوقت الحالي من سوائل الغاز الطبيعي بلغت حوالي ثمانمائة وثمانون ألف برميل علي مدار اليوم ، مقابل حجم الطلب المحلي البالغ سبمائة وأثنين وتسعون ألف برميل علي مدار اليوم.

علي الجانب الأخر فقد بين سموه إلي أنه مع تشغيل معمل سوائل الغاز الطبيعي في حقل الشيبة، سيبلغ الإنتاج نحو تسعمائة وستون ألف برميل علي مدار اليوم ، مع نهاية الأسبوع الحالي.