السعودية تتوسع في إتاحة تأشيرات الزيارة إلكترونياً

قامت وزراة السياحة في المملكة العربة السعودية، بإتاحة تأشيرة الزيارة إلكترونياً لمواطني عدد جديد من الدول،والتى تقوم بضم كلاً من تركيا، وتايلند، وبنما، وسانت كيتس، ونيفيس، وسيشل، وموريشيوس، وأما عن طريق طلب التأشيرة إلكتروني أو بشكل مباشر عند الوصول إلى أحد المنافذ الدولية للسعودية، حيث وصل عدد الدول المحددة إلى حوالي 63 دولة.

السعودية تتيح تأشيرات الزيارة إلكترونياً

حيث تأتي تلك الخطوة امتداداً من أجل الجهود الرملية لتعزيز انفتاح السعودية وتواصلها مع دول العالم، بجانب دعم جهود التنمية والتنوع الاقتصادي من أجل تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030، والتي تضم رفع مساهمة قطاع السياحة في الناتج المحلي من 3% إلى أكثر من 10%، بالإضافة إلى توفير مليون فرص عمل في المجال السياحي بالمملكة العربية السعودية.

بالإضافة إلى جانب مواطني الـ 63 دولة، حيث تتيح التأشيرة السياحية لـ 7 فئات أخرى، وهم المقيمون في الولايات المتحدة الأمريكية أو المملكة المتحدة أو الاتحاد الأوروبي، وحاملى تأشيرات الزيارة الأمريكية والبريطانية، وتأشيرات الشنغن وكافة المقيمين في دول مجلس التعاون الخليجي، كما تتيح تلك التأشيرات زيارة المملكة من أجل هدف السياحة أو العمرة خارج موسم الحج، وحضور الفعاليات والمعارض والمؤتمرات والأهل والأصدقاء، بينما منحت المملكة العربية السعودية تأشيرة المرور للمسافرين عبر الخطوط السعودية وطيران للإقامة، لفترة تتجاوز الـ 96 ساعة في السعودية قبل استكمال الرحلة لوجهتهم النهائية منها.

تأشيرة
تأشيرات الزيارة إلكترونياً في المملكة العربية السعودية

وزارة السياحة

هي الجهة الحكومية المسؤولة عن تنظيم وتطوير القطاع السياحي في بلد معين، وتتولى المهام والمسؤوليات المتعلقة بتعزيز السياحة وجذب الزوار من داخل البلاد ومن الخارج، وتعزيز الوعي بالتراث الثقافي والطبيعي للبلد، وتطوير البنية التحتية السياحية وتوفير الخدمات السياحية المناسبة، وتعمل الوزارة على وضع استراتيجيات وخطط لتطوير القطاع السياحي وتعزيزه، حيث يتضمن ذلك تحسين البنية التحتية السياحية مثل الفنادق والمطاعم والمنشآت السياحية الأخرى، وتعزيز الخدمات السياحية المتاحة.

بينما تقوم الوزارة بالترويج للوجهات السياحية في البلد وجذب الزوار من خلال حملات إعلانية وتسويقية، ويتم ذلك من خلال المشاركة في المعارض والفعاليات السياحية الدولية، وإنشاء مواقع إلكترونية ومنصات التواصل الاجتماعي للترويج للوجهات السياحية، وتعمل على وضع التشريعات واللوائح اللازمة لتنظيم القطاع السياحي وحماية حقوق الزوار والمستهلكين، حيث يتضمن ذلك ترخيص المنشآت السياحية وتنظيم الأنشطة السياحية المختلفة مثل الرحلات السياحية والأنشطة الرياضية والترفيهية.

كما تسعى الوزارة لتعزيز التعاون الدولي في مجال السياحة من خلال المشاركة في المؤتمرات والاجتماعات الدولية ذات الصلة، وتبادل الخبرات والمعلومات مع الدول الأخرى، وتعمل على تنمية وتطوير الموارد البشرية في القطاع السياحي من خلال تقديم التدريب والتعليم المهني، وتعزيز الوعي بأهمية الضيافة والخدمة السياحية الممتازة، ويهدف عمل الوزارة إلى تعزيز الاقتصاد المحلي وتوفير فرص العمل وتحسين صورة البلد كوجهة سياحية جذات جاذبية، حيث تلعب السياحة دور مهم في تعزيز التنمية الاقتصادية وتوفير الدخل وتعزيز التواصل الثقافي بين الثقافات المختلفة.

إقرأ أيضاً: الشركة التعاونية للتأمين تحصل علي جائزة أفضل تجربة رقمية لعام 2023

تابعنا علي Follow الإقتصادي at Google News
إنضم لقناتنا على تيليجرام