مؤشرات إيجابية تأصل مكاسب أسواق المال الإماراتية والدرهم الاماراتي خلال هذا الأسبوع
مؤشرات إيجابية تأصل مكاسب أسواق المال الإماراتية والدرهم الاماراتي خلال هذا الأسبوع

مؤشرات إيجابية جديدة تأصل مكاسب أسواق المال الإماراتية ، والدرهم الاماراتي خلال هذا الأسبوع علي الرغم من انشغال العالم والدول العربية ، الا ان الامارات تحقق مكاسب كبيرة ومن هذا المنطلقة سوف نعرض لكم ، اسعار الدرهم الاماراتي امام العملات العربية والعالمية في هذا التقرير .

ظهرت خلال التعاملات الأسبوعية في أسواق المال الإماراتية خمس مؤشرات إيجابية قد أسهمت في حصيلتها النهائية بتعزيز الثقة في تداولات الأسهم مدعومة بمشتريات مؤسسية أجنبية.

وقد ساهم الدخول القوي للمحافظ الأجنبية الى السوق في صعود المؤشرات العامة الى مستويات جديدة وترافق ذلك مع ارتفاع وتيرة السيولة المتداولة الأمر الذي عزز من مكاسب القيمة السوقية للأسهم في الحصيلة النهائية.

وتفصيلا فقد ارتفعت القيمة السوقية لأسهم الشركات المتداولة بمقدار 4.7 مليار درهم أماراتي وذلك وفقا لما تظهره المتابعة لتداولات الأيام الخمسة الماضية.

ومع ارتفاع شهية التداول خلال الأسبوع فقد ارتفعت قيمة الصفقات المبرمة في السوقين الى نحو 3.1 مليار درهم أماراتي بزيادة نسبتها 57% مقارنة مع قيمة السيولة المسجلة في الأسبوع السابق.
 
وعلى مستوى حركة المؤشرات فقد ارتفع المؤشر العام لسوق دبي المالي الى مستوى 2103 نقاط خلال الأسبوع بزيادة نسبتها 3.1 % مقارنة مع الأسبوع السابق، أما في سوق أبوظبي للأوراق المالية فقد أغلق المؤشر العام عند مستوى 4295 نقطة مستقرا بذلك عند مستواه في الأسبوع الماضي تقريبا.

وشهدت تعاملات الأسبوع دخول سيولة أجنبية تركزت في غالبيتها على سهم بنك الإمارات دبي الوطني المغلق عند مستوى 9 دراهم وذلك بعد ادراجه ضمن مؤشر أم اس سي أي العالمي.

ونجحت شريحة من الأسهم بتحقيق مكاسب قوية خلال تعاملات الأسبوع وشملت القائمة سهم الاتحاد العقارية المرتفع الى 35 فلسا بزيادة نسبتها 29.6% مقارنة مع الأسبوع السابق كما صعد سهم اعمار العقارية الى 2.88 دراهم بنمو نسبته 10.3% خلال فترة الرصد ذاتها في حين كسب سهم بنك دبي الإسلامي 5.7 % مغلقا عند 3.89 درهم أماراتي.